دولي

الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف السكان

الحرب في اليمن:

حذر مسؤول الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة مارك لوكوك، من أن نصف سكان اليمن (حوالي 14 مليون نسمة) يواجهون خطر المجاعة الذي أصبح وشيكا جدا.

وقال لوكوك في كلمته أمام مجلس الأمن الدولي في نيويورك أن المهمة الملقاة على عاتق وكالات المعونة ضخمة وأكبر من أي شيء آخر واجهوه من قبل، واتهم المسؤول الأممي أطراف الصراع في اليمن بمواصلة خرق القانون الدولي، مؤكدا على أن الرقم الحقيقي لمن يواجهون خطر المجاعة 14 مليون شخص وليس 11 مليونا بحسب التقديرات السابقة، وعقد مجلس الأمن جلسة إحاطة بشأن الأزمة الإنسانية في اليمن، أول أمس، لمراجعة الوضع الإنساني المتردي وبحث الصلة بين الحرب وانعدام الأمن الغذائي وخطر المجاعة.
وتقوم الأمم المتحدة حاليا بتنسيق إيصال المساعدات إلى ثمانية ملايين شخص في اليمن، حيث خلفت ثلاث سنوات من الحرب الأهلية ما لا يقل عن عشرة آلاف قتيل، ونبه لوكوك إلى تفشي سوء التغذية والمرض في البلاد. ودعا إلى وقف إطلاق نار لأسباب إنسانية وخاصة حول المنشآت التي تعمل على توزيع الغذاء والبنية التحتية، وتوفير وتمويل إضافي لمعالجة الأزمة.
هذا ويشهد اليمن صراعا بين الحكومة الشرعية للرئيس عبدربه منصور هادي، المدعومة من تحالف تقوده السعودية، وبين الحوثيين المدعومين من إيران، منذ 2015، وتسبب في مقتل 10 آلاف شخص وتسبب في واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق