رياضة وطنية

الأنصار يرفضون التلاعب أمام القبة وبسكرة

مولودية العلمة

عرفت تدريبات مولودية العلمة نهار الأمس تواجد العشرات من الأنصار بملعب زوغار من أجل المطالبة بتوضيحات عن الهزيمة التي تلقتها التشكيلة العلمية في عنابة أمام الإتحاد المحلي، ورفض الأنصار المبررات المقدمة من طرف اللاعبين والمسيرين مطالبين بضرورة مواصلة التنافس على الظفر بإحدى التأشيرات الثلاثة للصعود إلى الرابطة الأولى خاصة أن حظوظ الفريق تبقى قائمة رغم الرزنامة الصعبة التي تنتظر النادي، وحذر الأنصار من مغبة التلاعب في المباريات القادمة خاصة أمام رائد القبة الذي يصارع على تحقيق البقاء وكذا إتحاد بسكرة الذي ينافس على تحقيق الصعود.

وأبدت إدارة المولودية تذمرها الكبير من إخلاف مسيري النادي الإفريقي التونسي للوعود التي قدموها بخصوص تسوية مستحقات تحويل المهاجم السابق إبراهيم شنيحي بقيمة تصل إلى 460 ألف أورو، حيث كان من المفروض أن يتم ضخ القيمة خلال الأسبوع الفارط إلا أن الفريق التونسي فضل تأجيل تسوية القيمة لأسباب غير معروفة لحد الأن، علما أن إدارة المولودية مازالت تنتظر الحصول على إعانة وزارة الشباب والرياضة بقيمة تصل إلى أكثر من 2.2 مليار سنتيم، وهدد العاملون في الفئات الشبانية بالعودة إلى خيار الإضراب وهذا بسبب حرمانهم من الحصول على مستحقاتهم المالية العالقة منذ بداية الموسم الجاري، حيث تلقى هؤلاء وعودا من قبل المسيرين إلا أن هذه الوعود بقيت حبر على ورق لحد الأن.

مدرب حراس المرمى مهري :”سنلعب حظوظنا إلى أخر جولة”

تحدث مدرب حراس مولودية العلمة مهري عبد الغني عن الهزيمة الأخيرة التي تلقاها الفريق والحظوظ المتبقية لتحقيق الصعود قائلا :” رغم أن الخسارة لا تعكس مردود الفريق الذي أدى مباراة لابأس بها، إلا أننا سيرنا المباراة في الشوط الأول، وفي الشوط الثاني دخلنا بقوة أكبر وكنا أكثر نجاعة نحو الهجوم، وفي الوقت الذي كنا ننتظر أن نسجل، جاء الهدف عكس مجريات المباراة ولم نستطع العودة في النتيجة للأسف بسبب سوء أرضية الميدان وتكتل فريق عنابة في الخلف وتحيز الحكم الذي حرمنا من ضربتي جزاء، وكذلك غياب 4 لاعبين أساسيين، وهو ما جعل الفريق يفقد نوعا ما توازنه خاصة في غياب دوسن ومعنصر، ولو كان هؤلاء حاضرين لكان هناك كلام أخر، ورغم هذا إلا أن الحظوظ لا تزال قائمة وسنلعب البطولة إلى أخر جولة”.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق