رياضة وطنية

الأنصار يصبون غضبهم على كروم ومواسة مستاء من الأداء

إتحاد عنابة

تلقى إتحاد عنابة هزيمة مفاجئة على أرضية ملعبه أمام الضيف أولمبي أرزيو بنتيجة هدف دون مقابل في مباراة لم تظهر فيها التشكيلة العنابية بالمستوى المعهود رغم أفضلية الملعب والجمهور وهي الهزيمة التي أعادت الإتحاد إلى نقطة الصفر حيث تجمد رصيد الفريق عند 4 نقاط وهي الحصيلة التي تؤكد على معاناة تشكيلة الإتحاد لحد الأن رغم التغييرات التي حصلت على العارضة الفنية.
وبدا المدرب كمال مواسة غاضبا بعد الهزيمة الأولى له مع الفريق خاصة أنها كانت داخل الديار مبررا الهزيمة بإنعدام الفعالية رغم الفرص الكثيرة التي أتيحت للفريق ومنها ضربة الجزاء التي ضيعها المخضرم بوشريط وإصطدام الكرة بالعارضة في ثلاثة مناسبات أخرى، ومن جانب أخر بدا مواسة ممتعضا من الخطأ الفادح في لقطة الهدف الذي سجله الزوار قائلا أن مثل هذه الأخطاء وفي هذا المستوى غير مقبولة مقدما إعتذاراته للأنصار على هذه الهزيمة وواعدا بالتدارك في الجولات المقبلة.
وإشتكى أنصار الفريق من التنظيم الكارثي خلال مباراة أرزيو حيث وجد الأنصار صعوبات كبيرة في الدخول إلى مدرجات ملعب 19 ماي 1956 حيث طالبوا من إدارة الفريق ضرورة مراجعة التنظيم خلال المباريات القادمة، علما أن الأنصار لم يكونوا راضين تماما عن هذه الهزيمة التي تعد الثانية داخل الديار منذ بداية الموسم حيث صبوا جام غضبهم على مسيري الإتحاد، وستكون تشكيلة الإتحاد معنية في الجولة القادمة بمواجهة فريق شبيبة بجاية بملعب هذا الأخير حيث تبقى الفرصة سانحة أمام التشكيلة العنابية للتدارك في ظل معاناة المنافس مع بداية هذا الموسم، ومن جانب أخرت وعدت إدارة الإتحاد بتسوية جزء من مستحقات اللاعبين خلال الساعات المقبلة وهذا بعد أن جدد اللاعبون مطالبهم بالحصول على مستحقاتهم المالية.
ع. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق