رياضة وطنية

الأنصار يطالبون بضرورة الإسراع في عقد جمعية عامة وإعادة هيكلة الفريق

إتحاد عين البيضاء

طالب العديد من أنصار إتحاد عين البيضاء إدارة النادي بالإسراع في عقد الجمعية العامة العادية للموسم المنقضي، أبدوا استياءهم من التماطل الحاصل من قبل الإدارة، والغموض الذي يكتنفه مستقبل الفريق، في ظل عدم وضوح الرؤية ووجود مناورات عديدة من أجل عرقلة الفريق خاصة بعد الموسم الكارثي على كافة الأصعدة والمستويات، حيث أضحى الإتحاد يصارع في كل موسم من أجل البقاء، الذي يحققه بعد جهد كبير، وعقب إسالة العرق البارد للأنصار، الذين ملوا من الأجواء السائدة بمحيط الفريق، والتي وصفوها بالمتعفنة على أمل أن تتحسن الأوضاع، خاصة وأنهم لا زالوا يعيشون على ذكريات الأيام الجميلة ويتخبط أصحاب اللونين الأبيض والأسود منذ قرابة خمس سنوات في جملة من المشاكل والأزمات، جعلت الأنصار في حيرة من أمرهم وتعالت الأصوات المطالبة بضرورة الالتفاف حول هذا الفريق، الذي كان يحسب له ألف حساب في وقت من الأوقات، ويحلم الأنصار بإيجاد مكتب مسير قادر على رفع التحدي، ولم لا ينجح في إعادة الإتحاد إلى مكانته الطبيعية بين الكبار، في ظل غياب الأشخاص الأكفاء، حيث تم استهلاك عدة رؤساء، والنتيجة واحدة هي أن الفريق يتجه من سيء إلى أسوأ، رغم أن الأسماء التي تداولت على الفريق في الفترة الماضية تحججت بغياب مصادر التمويل، إلا أن الحقيقة هي أن كفاءة المسيرين وحدها التي تجلب الأموال إلى الفريق ويأمل محبو الحراكتة في أن تتحسن أوضاع الفريق في أقرب وقت ممكن، خاصة وأن هذا الفريق هو متنفسهم الوحيد، ويجمع هؤلاء بأن الحل ليس في إيجاد عصا سحرية، ولكن في يد المسؤولين على شؤون الفريق، المطالبين بالتمعن في اختيار الأشخاص، الذين توكل لهم مهمة قيادة سفينة الفريق، فضلا على الاقتناع بنقطة مهمة، تتمثل في ضرورة تجاوز حقبة التسيير السيئ والعشوائي خصوصا وأنها أثبتت فشلها الذريع.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق