رياضة وطنية

الأنظار موجهة إلى قرارات لجنة الانضباط وحلفاية متخوف من عقوبات ثقيلة

وفاق سطيف

تتجه الأنظار صبيحة اليوم إلى مقر الرابطة المحترفة حيث سيكون الموعد مع مثول المدير العام لوفاق سطيف فهد حلفاية أمام لجنة الإنضباط بعد أن غاب عن الجلسة الأولى التي كانت مقررة يوم الإثنين الفارط للنظر في قضية التسريب الصوتي المنسوب لحلفاية والمتعلق بترتيب المباريات، علما أن المدير العام للوفاق أكد على حضوره لجسة الإستماع رفقة محامي النادي وهذا بغية تفادي أي عقوبات ثقيلة في حال غيابه للمرة الثانية على التوالي.

وأكد محامي الوفاق نبيل بن النية في معرض حديثه عن هذه القضية التي أخذت أبعادا كبيرة في الأيام الفارطة أن بعض الأطراف أرادت توجيه العدالة والهيأت الكروية المختلفة من أجل معاقبة الوفاق وحلفاية معا في حين أنه من المفروض إنتظار نتائج التحقيقات الجارية دون التسرع في إطلاق الأحكام أو التدخل في عمل الجهات المختصة، وختم المحامي بن النية حديثه بالقول أن إدارة الوفاق لدها ثقة تامة في العدالة الجزائرية ومتأكدة من براءة من حلفاية في هذه القضية.

وقامت إدارة الوفاق بتوجيه مراسلة إلى جميع الهيأت الرياضية للتأكيد على حقيقة التسجيل الصوتي والدفاع عن سمعة الوفاق، وكانت وزارة الشباب والرياضة قد رفعت شكوى ضد مجهول لدى النيابة العامة لمجلس قضاء الجزائر، وأفادت المعلومات المتوفرة أن الوزارة تأسست كطرف مدني في قضية تسريب التسجيل الصوتي الذي يتضمن حديثا عن ترتيب المباريات.

وفي سياق آخر نظم مدربو الفئات الشبانية لوفاق سطيف وقفة إحتجاجية بمقر النادي وهذا إحتجاجا على عدم تلقيهم لمستحقاتهم المالية وإستثنائهم من عملية تسوية الأجور التي حصلت مؤخرا، ورفض رئيس مجلس إدارة الشركة التجارية للوفاق عزالدين أعراب استقبال المدربين المحتجين حيث أكد أن صلاحية ذلك من اختصاص النادي الهاوي بقيادة الرئيس المؤقت جابر زغلاش.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق