ثقافة

الأيام الوطنية لمسرح الشارع بأم البواقي تجربة جديدة تلقى اهتماما كبيرا

تهدف إلى تقريب الجمهور من أبي الفنون

لقيت تظاهرة الأيام الوطنية لمسرح الشارع التي احتضنتها ولاية أم البواقي منذ 13 أفريل الجاري الى غاية 18 منه اهتماما كبيرا وإقبالا ملحوظا، حيث انطلقت الجمعيات المشاركة والفرق المتخصصة في هذا المجال في تقديم عروض مفتوحة عبر الساحات العمومية لدوائر الولاية الـ 12 وشوارعها المعروفة لتخرج الفن الرابع من قوقعه الخشبة ومن قاعات العروض إلى الشارع ليحتضنها ويتعرف عليها ويتقرب منها، كتجربة جديدة فريدة بدت بوادر نجاحها تظهر، وخاصة أنها عرفت مشاركة مسارح جهوية بعروض احترافية على غرار مسرح قسنطينة ومسرح وهران وسيدي بلعباس.

كما أكد مدير الثقافة بالولاية علي بوزوالغ أن هذه التظاهرة تهدف إلى تقريب المسرح من الجمهور وخدمة الشباب الراغب في التكوين بمجال مسرح الشارع، إذ ترجع فكرة تنظيم هذه المبادرة إلى نجاح العروض المقدمة في الشارع خلال تظاهرة أيام المسرح الأمازيغي في فترة سابقة وبمدينة عين البيضاء بالتحديد، إذ عرفت اقبالا كبيرا أثبت وجود علاقة وطيدة بين الجمهور وأبو الفنون من جهة وبين المسرح والشارع من جهة أخرى إذ تمكنت العروض المقدمة من استقطاب أعداد هائلة من الجماهير.

نوارة. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق