رياضة وطنية

الإتحاد يسعى لحسم قمة الجولة لصالحه والموك تراهن على التأكيد

إتحاد الشاوية - مولودية قسنطينة

يواجه فريق إتحاد الشاوية مساء اليوم ضيفه فريق مولودية قسنطينة ضمن لقاءات الجولة الثانية من بطولة القسم الثاني للهواة وهي مواجهة محفوفة بالمخاطر للفريق المحلي نظرا لقوة الخصم والذي حقق بداية مثالية عقب فوزه على الكاب في جولة الإفتتاح بالأداء والنتيجة كل هذا يؤكد على أن المواجهة ستشهد ندية كبيرة سواء في الميدان أو المدرجات ويدرك فريق اتحاد الشاوية صعوبة المأمورية في لقاء اليوم ولهذا سيدخل هذه المواجهة بكل قوة لتفادي أية مفاجأة غير سارة من الزوار حيث سيسعى أبناء المدرب ياسين أوزاني جاهدين لتخطي عقبة أبناء سيرتا وإلحاق أول خسارة بهم منذ بداية الموسم ولهذا يجب على رفقاء يوسف خوجة الدخول بقوة في هذه المواجهة ومحاولة التسجيل منذ البداية لبعثرة أوراق الضيوف الذين حتما سيحاولون امتصاص حرارة أصحاب الأرض في الدقائق الأولى و الاعتماد على الهجمات المرتدة لمباغتة المحليين كما فعلوا في الجولة الماضية أمام الكاب، فكل مدرب وضع الرسم الخططي اللازم حتى يباغت الآخر وهذا ما يجعلنا نتأكد أن المباراة ستعرف صراعا تكتيكيا كبيرا بين المدربين والذي يحسن التعامل مع ظروف المواجهة حتما سيحسم نتيجة المقابلة لصالح فريقه كما نشير أيضا على أن الإتحاد سيكون تحت الضغط بإعتباره سيلعب بميدانه وأمام جمهوره وبالتالي سيكون مجبرا على الانتصار وهذا ما يجعل أشبال المدرب أوزاني تحت ضغط النتيجة.
كما تراهن من جهتها تشكيلة مولودية قسنطينة في خرجة اليوم إلى ملعب زرداني حسونة بأم البواقي على تأكيد الفوز المحقق في جولة الإفتتاح والعودة بنتيجة إيجابية من أجل تأكيد الإنطلاقة القوية، وتتنقل تشكيلة المولودية بقيادة المدرب بوجعران بتعداد مكتمل بعد تعافي لعلاونة من الإصابة التي كان يعاني منها وهو الأمر الذي جعل بوجعران يؤكد على رغبة فريقه في عدم العودة خاوي الوفاض من تنقله إلى أم البواقي، فيما سارع رئيس الفريق عبد الحق دميغة إلى تسوية منحة الفوز المحقق في الجولة الفارطة بقيمة 2 مليون سنتيم وتقديم وعود بتخصيص منحة مغرية تصل إلى 4 ملايين سنتيم في حال العودة بالنقاط الثلاثة، وتدخل تشكيلة المولودية بشارات سوداء لقاء اليوم حدادا على رحيل النجم السابق للفريق عبد المجيد كروركو.
أحمد أمين. ب / ع. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق