رياضة وطنية

الإتحاد يسقط في أولاد جلال ويؤزم من وضعيته

إتحاد عين البيضاء

عاد إتحاد عين البيضاء في جولة نهاية الأسبوع الماضي من أولاد جلال وهو يجر أذيال الخيبة بعد خسارته في المباراة التي جمعته بالشباب المحلي بنتيجة هدفين دون رد وهو اللقاء الذي كان على الاتحاد أن يتفادى فيه الخسارة لأن وضعه الخطير في جدول الترتيب يحتم عليه ذلك، لكنه لم يستطع الصمود أمام رغبة منافسه في إحراز النقاط الثلاث وهو الأمر الذي سمح له بالتقدم في الترتيب العام من جهة والإبتعاد نهائيا عن المنطقة الحمراء في وقت أن هذه الخسارة الجديدة للحراكتة عقدت من وضعيته في الترتيب وقد خلفت هذه الخسارة لتشكيلة الإتحاد صدمة شديدة لأنصارها لأن الذي كانوا يتخوفون منه حدث، كما أن هذه النتيجة عقدت من وضعية فريقهم في جدول الترتيب وأعادته إلى منطقة الخطر بعدما كان قد تمكن من الابتعاد عنها جزئيا ويأمل أنصار الاتحاد أن يتدارك فريقهم خسارته هذه بسرعة في الجولة القادمة عندما يستضيف شباب باتنة كما أن إستمرار الوضع على حاله لايمكن ضمان البقاء بسهولة فتمر الأيام والجولات ونتائج الفريق خارج دياره لم تتحسن، ففي كل مرة تعود تشكيلة المدرب فلاح سعدان وهي تجر حبال الخسارة من خارج ملعبها وقد يندم الحراكتة على النقاط التي يضيعونها خارج ملعبهم لأنه بهذه العقلية فريقهم قد لا يتمكن من ضمان بقائه في نهاية الموسم ونقول قد يندم لاعبو الاتحاد على هذه النقاط التي يضيعونها في لقاءاتهم خارج الديار لأن الفوز بكامل لقاءاتهم فوق ملعبهم غير مضمون مادام أن منافسيهم لن يتنقلوا إلى عين البيضاء في ثوب الضحية، كما أن هؤلاء فيهم من يصارع من أجل ضمان بقائه وفيهم من يهدف للصعود.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق