رياضة وطنية

الإتحاد يعاقب بمبارتين دون جمهور ولكناوي يؤكد بقاءه على رأس العارضة الفنية

إتحاد بسكرة

كما كان منتظرا أقرت لجنة الإنضباط التابعة للرابطة الوطنية خسارة إتحاد بسكرة على البساط لنقاط المباراة أمام مولودية الجزائر فضلا عن معاقبة الإتحاد بلقاءين دون حضور الجمهور وغرامة مالية بقيمة 25 مليون سنتيم فضلا عن حرمانه من حقوق البث التلفزي لهذه المباراة التي توقفت قبل نهايتها بسبب الإعتداء الذي تعرض له الحكم بوزرار خلال الشوط الثاني، ويمكن القول أن الإتحاد تفادي عقوبة ثقيلة تصل إلى 04 لقاءات دون جمهور وهذا بعد الملف المقدم من طرف إدارة الفريق التي تبرأت من التصرف الذي صدر من المناصر الذي قام برشق الحجارة التي أصابت الحكم.
ورد المسؤول الأول عن العارضة الفنية للإتحاد نذير لكناوي على كل الشائعات التي تحدثت عن عدم عودته للإشراف على تدريبات الفريق حيث كان حاضرا في الحصص السابقة والأكثر من ذلك أنه أعلن بقائه مع الفريق في ظل الإلحاح الكبير الذي وجدهم رئيس الفريق بن عيسى الذي طالبه بالبقاء مع الإتحاد بالنظر لكون الوضعية التي يتواجد عليها الإتحاد لا يتحمل مسؤوليتها الطاقم الفني وإنما سببها أزمة المستحقات التي يعاني منها اللاعبون الجدد الذين لم يتلقوا أي سنتيم منذ بداية الموسم، فيما يدين اللاعبون القدامى بمستحقاتهم منذ الموسم الفارط وهي الأزمة التي ينبغي حلها في أقرب وقت حسب لكناوي من أجل إعادة التركيز والحيوية إلى المجموعة.
ومن جانب أخر، فإن التشكيلة البسكرية تراهن على إستغلال الظروف الصعبة التي يمر بها المنافس في لقاء الجولة العاشرة شبيبة الساورة والتي تكبد هزيمة ثقيلة أمام إتحاد العاصمة برباعية كاملة مقابل هدف، حيث تراهن تشكيلة الإتحاد على إستغلال الوضعية من اجل العودة بنتيجة إيجابية من ملعب 20 أوت ببشار هذا السبت في المباراة التي سيغيب عنها اللاعب بناي بسبب معاناته من الإصابة.
عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق