رياضة وطنية

الإتحاد يعود من جديد ويطيح بقايس العنيد

إتحاد الشاوية - شباب قايس 2 / 1

حققت التشكيلة الصفراء فوزا مهما وبشق الأنفس، في المباراة التي جمعتها عشية أمس مع شباب قايس، وذلك بواقع (2/1) ولم تكن المهمة سهلة على الإطلاق أمام منافس لعب بقوة خصوصا في الشوط الأول، وخانته الفعالية فقط في الهجوم من أجل تحقيق التعادل على الأقل ودخلت تشكيلة إتحاد الشاوية بقوة في مجريات اللعب، وكشفت عن نيتها في التسجيل منذ الدقائق الأولى، ففي (د5) قام اللاعب بوكمية بعمل فردي جميل، حيث توغل بالكرة بعد مراوغته أربعة لاعبين من قايس، ومرر بعدها لزميله حاجي الذي سدد الكرة بقوة لكنها مرت فوق العارضة الأفقية لمرمى الحارس بوحامو بقليل، وواصل الإتحاد ضغطه بعد ذلك لكن الدفاع القايسي كان يقظا وتصدى لها ومع مرور الدقائق حاول الفريق الزائر التخلص من الضغط، الذي فرضه عليهم المحليون بنقلهم الخطر إلى الجهة المقابلة عن طريق التكثيف من الهجمات ففي د(17) تمكن اللاعب مناوي من مخادعة الحارس معمري وإفتتاح باب التسجيل هذا الهدف دفع الإتحاد إلى الأمام بغية تعديل النتيجة حيث فرضوا ضغطا رهيبا على الحارس بوحامو حيث عرفت د(25) تعديل النتيجة عن طريق المتألق بوكمية ليكمل المحليون أطوار الشوط الأول بقوة بغية تسجيل الهدف الثاني وهو ما حصل حيث تحصل الإتحاد على ضربة جزاء في الدقيقة الأخيرة تمكن المهاجم بوكمية من ترجمتها إلى هدف ثاني وبعد بقليل ينهي الحكم الشطر الأول من المباراة.

في الشوط الثاني دخلته التشكيلة الصفراء بقوة، بهدف إضافة الهدف الثالث مبكرا، ففي د(51) قام بلعالم بعمل فردي جميل، حيث توغل بالكرة في منطقة المنافس ووزع كرة جيدة، لكنها مرت بقليل عن المهاجم حاجي كما واصل أشبال المدرب بن جاب الله تدعيم الدفاع واللعب على الهجمات المعاكسة لمباغتة الإتحاد وذلك عن طريق جبار وبن ضيف ومخلولة لكن دون جدوى ومع مرور الوقت فضل رفقاء المتألق بن مرزوقة تسيير النتيجة والوقت بالاقتصاد في الجهد للحفاظ على مكسبهم لتنتهي المقابلة بانتصار مستحق اللشاوية تداركوا به الهزيمة في الجولة الفارطة أمام الرائد جمعية الخروب.

أحمد أمين. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق