رياضة وطنية

شباب عين فكرون…الإدارة ترضخ لضغط الأنصار وتتراجع عن إقالة كابري

قرّرت الهيئة المسيرة لشباب عين فكرون بقيادة الرئيس عزيز علاق استعادة خدمات المدرب المقال توفيق كابري وأقنعته بالعودة لمواصلة مهامه على رأس العارضة الفنية بعد ثلاثة أيام من إقالته ولأسباب غير معروفة رغم قيادته الفريق في ظروف مستحيلة وفي ظل إنعدام أدنى ظروف العمل حيث يكون كابري قد وافق على العودة مقابل تقديمه لعدة شروط تخص ظروف العمل إضافة إلى تسوية مستحقات اللاعبين المتأخرة، وهو الأمر الذي خلّف موجة من الارتياح لدى اللاعبين والجمهور العريض للشباب الذي عبّر عن استيائه للطريقة التي تم فيها تغيير الطاقم الفني والإسراع إلى استقدام المدرب عبد الحق بوقرة لأسباب شابها التسرع والغموض في الوقت نفسه ويظهر أن الإدارة قد وجدت نفسها مرغمة على اتخاذ قرارات مستعجلة تمحي الخطوات التي قامت بها قبل 3 أيام، بعد أن استعادت خدمات المدرب توفيق كابري في وقت وصف بالاستثنائي مقابل تخليها عن خدمات بوقرة الذي لم يتقبّله اللاعبون أيضا، وهو ما جعل الإدارة تسعى إلى جملة من الحلول الترقيعية تخوّفا من انفجار قنبلة موقوتة داخل التشكيلة.

 

اللاعبون مرتاحون لعودة مدربهم

عبّر أغلب اللاعبين عن ارتياحهم لعودة المدرب توفيق كابري لمزاولة مهامه على رأس العارضة الفنية للشباب بعد 3 أيام فقط من قرار إقالته من الإدارة، حيث وصف أصحاب اللونين الأبيض والأسود عودة مدربهم بالايجابية ومن شأنها حسبهم أن تعيد التشكيلة إلى السكة من أجل أداء مشوار ايجابي في المحطات المقبلة.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق