رياضة وطنية

الإدارة ترفض الإستسلام وتلعب ورقة التحفيزات المالية

شباب باتنة

رفضت إدارة الشباب جملة وتفصيلا فكرة التخلي عن لعب ورقة الصعود والإستسلام مبكرا وجدد محيط الكاب عزمه على لعب ورقة الصعود هذا الموسم إلى غاية آخر جولة من عمر البطولة ورغم أن المأمورية باتت صعبة نوعا بسبب إتساع الفارق عن صاحي الريادة جمعية الخروب إلى سبعة نقاط إلى أن المتتبعين لبطولة الهواة يؤكدون أن هوية الصاعد لن تتحدد إلى غاية الجولة الأخيرة وهو بعث التفاؤل في محيط شباب باتنة الذي يبقى بمقدوره العودة بسرعة للرابطة الثانية بشرط أن يقف الجميع خلف النادي ويعول محيط الشباب كثيرا على المباراتين القادمتين من أجل تقليص فارق النقاط سيما وأن الكاب سيستضيف فريق شباب عين فكرون في وقت سيواجه فيه الرائد والملاحق كل من مولودية قسنطينة وأمل شلغوم العيد في مباراتين قد تشهد سقوطها وهو ما جعل الجميع متفاءل بتقليص الفارق خلال هذه الجولة رغم أن حقيقية الميدان قد تكشف عن معطيات أخرى وحسب ما علمته “الأوراس نيوز” من مصادرها فإن إدارة الفريق ستعمل من أجل حسم مواجهتي الفكرون وإتحاد خنشلة لصالح الشباب وهو ما جعلها تبدي نيتها في تخصيص منحة مغرية ستكون هي الأعلى هذا الموسم زائد تسوية أجرة شهرية لكل لاعب لترمي بذلك الكرة في مرمى اللاعبين اللذين سيكونون أمام فرصة للحصول على الأجرة الشهرية الرابعة وكذا منحة مغرية.

 

الإدارة تجهز ملف إعانة البلدية والديجياس

كشف مصدر مطلع في فريق شباب باتنة أن إدارة الفريق بقيادة الرئيس حسين شنوف قد شرعت خلال اليومين الماضيين في تجهيز ملف إداري يسمح لها بالاستفادة من إعانة بلدية باتنة ومديرية الشبيبة والرياضة بقيمة إجمالية قدرها 400 مليون وهي التي ستخصص لتحفيز اللاعبين على لعب ورقة الصعود مثلما أشرنا إليه في الأسطر الأولى.

 

الطاقم الطبي حذر غضبان مجددا من الإستعجال في العودة للميادين

وفي سياق أخر أبدى هداف الفريق أمين غضبان عودته السريعة في مباراة عين فكرون لكن الطاقم الطبي للفريق وكذا الطبيب الذي أجرى العملية الجراحية للاعب حذر اللاعب من التسرع في العودة إلى الميادين وهو ما من شأنه أن يطول غياب اللاعب عن مباريات القادمة حيث ستكون عودته مرتقبة نهاية الشهر الجاري وهو ما سيكون بمثابة ضربة موجعة للفريق بسبب التحديات المقبلة.

أحمد أمين. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق