رياضة وطنية

الإدارة تشرع في مفاوضات مع اللاعبين لفسخ العقود بالتراضي

مولودية العلمة

تراجعت مولودية العلمة إلى المرتبة السادسة في الترتيب بعد الهزيمة التي تلقاها الفريق في الشلف أمام الأولمبي المحلي في لقاء الجولة ال28 من البطولة، وتجمد رصيد المولودية عند النقطة رقم 40 وهذا بعد ثلاثة هزائم متتالية تلقاها الفريق في الجولات الفارطة، ودافع الطاقم الفني عن الأداء المقدم من اللاعبين في مباراة أول أمس من خلال التأكيد أن الفريق خاض المباراة بنزاهة ودون أي تساهل مع الفريق المحلي الذي يتنافس على تحقيق الصعود.

ومنح الطاقم الفني راحة لمدة يومين للاعبين على أن تكون العودة إلى أجواء التدريبات هذا الثلاثاء تحسبا لمباراة الجولة ماقبل الأخيرة من البطولة والتي تعرف إستقبال المولودية للضيف إتحاد البليدة بملعب زوغار يوم الأحد دون حضور الجمهور بسبب العقوبة المسلطة على الفريق بعد الأحداث التي عرفتها المباراة قبل الفارطة أمام إتحاد بسكرة، وفيما يتعلق بقضية اللاعب السابق للفريق عباس عبد المالك الذي لجأ إلى المحكمة الرياضية الدولية للحصول على مستحقاته المالية فقد أكد مسيرو المولودية أن المحكمة لم تصدر لحد الأن أي حكم ضد الفريق على أن يتم إرسال ملف إلى ذات الهيئة من أجل الدفاع على حقوق الفريق في هذه القضية خاصة أن اللاعب يطالب بتعويض مالي كبير عن فسخ عقده مع الفريق.

وكشفت مصادر مقربة من إدارة الفريق عن إعداد قائمة أولية للاعبين الذين سيتم التفاوض معهم على فسخ العقود ويتعلق الأمر بكل من بوحافر، بوفنوش، بن علي، ملولي، فراحي، يوسف زكرياء، برباش، جمعوني، حيث من المنتظر أن يتم فسخ عقود هؤلاء خلال الأيام القليلة المقبلة بالتراضي وهذا لتفادي لجوئهم إلى لجنة المنازعات للمطالبة بمستحقاتهم المالية في ظل تلقي اللاعبين لأربعة أجور شهرية فقط منذ بداية الموسم، ومن غير المستبعد أن يتم إضافة أسماء أخرى إلى القائمة خلال الأيام المقبلة وهذا بناءا على التقرير الذي سيقدمه المدير الفني علي مشيش والذي سبق أن فتح النار على مجموعة من اللاعبين بعد الهزيمة أمام أمل بوسعادة.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق