رياضة وطنية

الإدارة تنتظر تجسيد الوعود لرسم خارطة الموسم الجديد

إتحاد الشاوية

 تنوي إدارة إتحاد الشاوية التحرك خلال الساعات القادمة وذلك بترتيب البيت ورسم خارطة طريق الموسم القادم حسب الإمكانيات المادية للفريق والتي تكاد منعدمة لحد الآن، حيث لا يخفى على أحد بأن الرئيس الشرفي عبد المجيد ياحي يبقى الممول الرئيسي والوحيد الذي يتكفل بكل النفقات وهو ما جعله يتردد هذه المرة ولا يريد المغامرة مادام أن إعانات البلدية لازالت عالقة ولم تدخل إلى خزائن النادي من جهتها تسعى الإدارة إلى الإحتفاظ بالركائز الأساسية للفريق والتجديد لهم في حالة اتفاقه معها مركزا على عامل إستقرار المجموعة ضف إلى تدعيمها بإستقدامات نوعية تتمثل في 5 لاعبين كأقصى حد بإمكانهم تقديم الإضافة في مناصب معينة وخلق المنافسة فيها حيث أكدت هذه الأخيرة في وقت مضى بأن النادي بحاجة إلى مدافعين، متوسط ميدان ومهاجمين أو أكثر حتى يمكنه فرض نفسه في الرابطة الثانية التي لن تكون سهلة هذا الموسم.

كما ستقوم إدارة الفريق بعد التشاور عن الإعلان عن قائمة المسرحين التي ستعرف بحر هذا الأسبوع  فمن الممكن أن تعرف القائمة مفاجآت عديدة أو العكس خاصة وأن المستوى الذي سينشط فيه إتحاد الشاوية ليس كالذي كان فيه هذا الموسم الفارط أين سيتبارى الإتحاد ضد نوادي لا بأس بها و لها خبرة ووزن في سماء كرة القدم الجزائرية على غرار شبيبة ومولودية بجاية العلمة بوسعادة ما يحتم عليه الإعتماد على لاعبين بحجم هذا المستوى، لكن لحد الساعة كل شيء غامض بخصوص هذه القائمة ولا يمكن ذكر الأسماء المسرحة دون التأكد من ذلك.

وحسب مصادر موثوقة من إدارة إتحاد الشاوية فإنها تنتظر تجسيد وعود السلطات حتى تشرع في التحضير للموسم القادم و تبدأ في عملية الإستقدامات التي ستكون مدروسة ودقيقة رفقة بعض الأعضاء الفاعلين في الإدارة، مؤكدا لنا عدم تلقي أي إعانة أو منحة بمناسبة تحقيقه الصعود إلى الرابطة الثانية والتي من شأنها أن تعطي جرعة أكسجين للفريق.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق