رياضة وطنية

الإدارة مستاءة من التجاوزات والإعتداءات وتطالب بتطبيق القانون

أهلي البرج

أعربت إدارة أهلي البرج عن إستيائها الكبير من الأجواء المشحونة التي جرت فيها مقابلة الأهلي أمام المضيف جمعية عين مليلة والتجاوزات الكثيرة التي طالت وفد الأهلي من طرف محسوبين على الفريق المحلي وهذا منذ الدخول إلى الملعب وإلى غاية مغادرته وهي التصرفات التي كان لها تأثير على النتيجة النهائية للمباراة في ظل تخوف اللاعبين، وطالبت الإدارة البرايجية من مسؤولي الرابطة اتخاذ الإجراءات اللازمة مع تقديم ملف كامل إلى لجنة الإنضباط لكشف كل ما تعرض لها الفريق، خاصة أن الصور المقدمة من طرف إدارة الأهلي أظهرت تعرض بعض اللاعبين لإصابات على غرار الحارس الثاني يونس فيما كان رئيس الفريق أمير بن حمادي عرضة هو الأخر لمحاولة إعتداء وهو الأمر الذي لم تجد له إدارة الأهلي تبريرا خاصة أنها كانت تراهن على أن تكون المباراة فرصة للتصالح بين الفريقين بعد الذي جرى خلال مباراة الذهاب.

وتعرض أنصار الأهلي بدورهم إلى مضايقات كثيرة جعلتهم يغادرون مدرجات الملعب وهذا على الرغم من التحذيرات التي سبقت المباراة بتفادي التنقل بالنظر لما حصل خلال مباراة الذهاب، وهذا في الوقت الذي تعرضت فيه حافلة الفريق أيضا للرشق بالحجارة، وهذا في وقت تأمل إدارة الأهلي في طي صفحة هذه المباراة سريعا من خلال التأكيد على وجوب نسيان ماحصل لتفادي تأجيج الأوضاع أكثر بين أنصار الفريقين في الفترة المقبلة.

وتراجع الأهلي بعد الهزيمة أمام عين مليلة إلى المرتبة الثامنة برصيد 29 نقطة ويبقى في حاجة إلى 7 نقاط في المواجهات المتبقية من أجل ترسيم بقائه في الرابطة الأولى، وبدا المسؤول الأول عن العارضة الفنية للفريق بلال دزيري متأثرا كثيرا للهزيمة التي تلقاه الفريق خاصة أن الأهلي كان في مقدوره العودة على الأقل بنقطة التعادل لو سارت المباراة في ظروف عادية ودون حصول تجاوزات، وفي نظر دزيري فإن حظوظ الأهلي في إنهاء البطولة في مرتبة مشرفة تبقى قائمة رغم الهزيمة التي تعتبر الأولى بعد خمسة مقابلات دون تعثر.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق