رياضة وطنية

الإصابات تضرب الوفاق قبل لقاء النصرية والأنظار موجهة نحو قرار الوزارة

وفاق سطيف

تواصل تشكيلة وفاق سطيف تحضيراتها لمباراة الجولة الخامسة من البطولة والتي تعرف تنقل الوفاق إلى العاصمة لمواجهة نصر حسين داي بملعب عمر حمادي ببولوغين هذا الإثنين، وعرفت التحضيرات غياب عدد من اللاعبين على غرار كل من لعوافي، كباري ورضواني بسبب معاناتهم من إصابات متفاوتة إضافة حيث يأمل الطاقم الفني أن يكون هذا الثلاثي جاهزا لمباراة النصرية والتي سيغيب عنها بصفة مسبقة اللاعب برباش بسبب نقص جاهزيته، فيما سيكون الموعد نهار اليوم مع إلتحاق الثنائي الدولي بوقلمونة وغشة وهذا بعد نهاية إرتباطهما بتربص المنتخب المحلي.
وحث رئيس الوفاق فهد حلفاية اللاعبين على هامش حصة الإستئناف بضرورة العودة بنتيجة إيجابية من ملعب بولوغين وهذا من أجل التقدم أكثر في الترتيب حيث وعد بمنحة مغرية تصل حسب بعض المصادر إلى مبلغ 20 مليون سنتيم في حال العودة بنقاط الفوز وهو الأمر الذي من شأنه أن يحفز أشبال المدرب مضوي على دخول المباراة بقوة لتحقيق الفوز الأول خارج الديار خاصة أن النصرية تعاني كثيرا مع بداية هذا الموسم.
وتترقب إدارة الوفاق الفصل في قضية الشركة التي ستمول الوفاق بحر الأسبوع الجاري وهذا بناءا على الوعود المقدمة من طرف وزير الشباب والرياضة، حيث يأمل المسيرون في تجسيد هذه الوعود على الواقع حتى يتخلص الوفاق من الأزمة المالية الخانقة التي يعاني منها منذ سنوات، علما أن إدارة الوفاق تنتظر أيضا إنهاء الصراع الحاصل في بلدية سطيف بغية تمرير الإعانة الخاصة بالفريق خاصة أن الإنسداد الحاصل جعل الوفاق ينتظر منذ مدة الحصول على الإعانة المالية.
وتم تعيين الحكم بن جهان لإدارة مباراة النصرية والوفاق هذا الإثنين، وباشرت إدارة الوفاق إتخاذ الإجراءات القانونية لإسترجاع ثلاثي الأواسط بوراس، بلخادم وبقرار الذين وقعوا مع فرق عاصمية وتم تأهيلهم رغم أنهم مازالوا مرتبطين بعقود مع الوفاق لمواسم أخرى حيث تراهن إدارة الوفاق على الذهاب بعيدا في هذه القضية.
عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق