رياضة وطنية

الإفريقي التونسي يؤكد تسوية أموال تحويل شنيحي وإدارة البابية تنفى ذلك

مولودية العلمة

أكدت إدارة النادي الإفريقي التونسي أنها قامت بتسوية مستحقات تحويل المهاجم السابق لمولودية العلمة إبراهيم شنيحي وهي القيمة التي تناهز 460 ألف أورو حيث تم تحويل المبلغ في الحساب البنكي لمولودية العلمة خلال الأيام الفارطة، وفي المقابل نفت إدارة المولودية حصولها على أي مبلغ مالي من الفريق التونسي حيث لم يتحصل الفريق بعد على هذه القيمة المالية، وبررت إدارة المولودية الأخبار المنشورة من قبل وسائل الإعلام التونسية بكونها عارية عن الصحة بخصوص تسوية قضية المستحقات المالية رغم نهاية المهلمة الممنوحة من طرف الفيفا للفريق التونسي من أجل تسوية القضية قبل المرور إلى إجراءات عقابية قد تصل إلى حد خصم النقاط من الفريق التونسي.

وبخصوص الإجراءات التي ستتخذها إدارة المولودية بخصوص تحصيل المستحقات المالية فإن المسيرين أكدوا على مراسلة الفيفا مجددا من أجل إجبار الفريق التونسي على سداد المستحقات وهذا في ظل فشل كل الحلول الودية التي قام به المسيرون في وقت سابق لتسوية القضية التي مر عليها قرابة 5 سنوات كاملة.

وفي سياق منفصل أكدت مصادر مقربة من إدارة الفريق أن رئيس النادي الهاوي سمير رقاب وكذا رئيس مجلس الإدارة المستقيل عراس هرادة سيعودان من مصر هذا الثلاثاء بعد متابعة اللقاء الثالث للمنتخب الوطني في كأس أمم إفريقيا.

ووافق عدد من المساهمين في الشركة التجارية للبابية على تشكيل مجلس إدارة جديد لخلافة الأعضاء المستقيلين، وينتظر المساهمون عودة هرادة من مصر بغية تحديد موعد عقد الجمعية العامة من أجل ترسيم مجيئ إدارة جديدة لقيادة الفريق مع التخوف من احتمال تأخير عقد الجمعية العامة إلى نهاية الشهر المقبل، حيث يشترط المساهمون ترسيم استقالة هرادة مع الإسراع في عقد الجمعية العامة بغية الشروع في التحضيرات سريعا لبطولة الموسم الجديد والتي لم يبق على انطلاقتها وقت طويل، ووعد ذات المساهمين بتوفير السيولة المالية اللازمة من أجل تسوية الديون العالقة وكذا القيام بالانتدابات فضلا عن الفصل مع لاعبي الموسم الفارط وهذا لتفادي حرمان الفريق من القيام بالانتدابات في فترة التحويلات الصيفية، وحسب المعلومات المتوفرة فإن البلدية منحت ضمانات لهؤلاء المساهمين من أجل تقديم الدعم المالي اللازم لهم.

عبد الهادي.ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق