رياضة وطنية

الإفريقي التونسي يطلب مهلة جديدة لتسوية مستحقات تحويل شنيحي

مولودية العلمة

أكدت إدارة النادي الإفريقي التونسي في تعليقها على قضية فصل لجنة المنازعات التابعة للفيفا في القضية المرفوعة من مولودية العلمة للحصول على مستحقات تحويل المهاجم السابق إبراهيم شنيحي أنها لن تتم قبل أقل من شهرين بحكم أن الفيفا ستمنح مهلة حسب الفريق لتونسي من أجل تطبيق القرار الذي سيصدر هذا الإثنين وتناهز المهلة مدة 60 يوما وهذا في وقت تأمل فيه إدارة مولودية العلمة في أن تكون العقوبات صارمة هذه المرة حتى يقوم الفريق التونسي بتسوية قيمة التحويل التي تناهز 400 ألف أورو في أقرب وقت ممكن، ومن جانب أخر رفض الفريق التونسي تحويل القيمة المالية دون المرور على الإجراءات القانونية المعروفة وهذا لتفادي التعرض لأي عقوبات جديدة من طرف الإتحاد الدولي لكرة القدم.

وتعود أمسية اليوم تشكيلة مولودية العلمة إلى أجواء التحضيرات بملعب مسعود زوغار تحسبا لمباراة الجولة ال26 من البطولة والتي تعرف تنقل الفريق إلى بوسعادة لمواجهة الأمل المحلي وهو اللقاء الذي تم برمجته بتاريخ 2 أفريل القادم مما جعل الطاقم الفني للبابية يقرر برمجة مباراة ودية مع نهاية الأسبوع الجاري أمام فريق دفاع تاجنانت من أجل إبقاء اللاعبين في جو المنافسة، وقال الطاقم الفني للفريق أن تأجيل لقاء بوسعادة من شأنه أن يمكن الفريق من إسترجاع عدد من اللاعبين المصابين على غرار الرباعي جاهل، معنصر، دوسن ويوسف زكرياء، وكذا المخضرم ياسين بزاز وهذا دون نسيان الثنائي فراحي وبن علي اللذان تعرضا للإصابة في المباراة السابقة أمام رائد القبة.

ومن جانب أخر قرر عدد من اللاعبين القدامى لمولودية العلمة التوجه إلى لجنة المنازعات التابعة للرابطة الوطنية وهذا من أجل الإحتجاج على عدم تلقيهم لمستحقاتهم المالية من الفريق والتي تعود إلى الموسم الفارط وهذا بعد أنتمكن الفريق من تأهيل اللاعبين الجد خلال الأسبوع الفارط، وجاءت هذه الخطوة من أجل الضغط على الرابطة من طرف اللاعبين القدامى لإجبار إدارة النادي على منحهم مستحقاتهم المالية والتي تناهز مبلغ يقارب 2.6 مليار سنتيم.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق