رياضة وطنية

الاتحادية الجزائرية للجيدو تتبرأ من تواجد 10 حالات كورونا

أكدت الاتحادية الجزائرية للجيدو بأن عشر مصارعات للمنتخب النسوي الجزائري, أصبن بكورونا فيروس المستجد -كوفيد-19 قبل دخولهن مركز تجمع و تحضير مواهب النخبة الرياضية بالسويدانية (الجزائر) للخضوع للفحص الإجباري (بي سي ر) قبل انطلاق التربص.

ووضحت الهيئة الرياضية في بيان لها مساء السبت على صفحتها الرسمية “فايسبوك” ما يلي: “لقد طبقت الاتحادية البروتوكول الصحي الذي أعدته وزارة الشباب والرياضة.

ومن بين اجراءات هذا البروتوكول ضرورة إجراء فحص ضد الوباء لكل أعضاء المنتخب قبل القدوم لمركز السويدانية أي يوم الثلاثاء 25 اوت وكانت نتائجها سلبية، أما اختبارات الفحص (بي سي ر) فقد انطلقت صباح اليوم الموالي، علما بأن فترة الحضانة لكوفيد-19 تستغرق من 4 إلى 14 يوما وأن (بي سي ر) لا تكون إيجابية إلا بعد 4 او 5 أيام بعد العدوى, لذا يمكن من الناحية العلمية أن تكون المصارعات و أعضاء الطاقم إصابتهم بكورونا على مستوى مركز السويدانية”.

وكانت اتحادية الجيدو قد أكدت يوم السبت اكتشاف 10 حالات إيجابية من أصل 13 لدى المنتخب الجزائري للسيدات فيما تأكد وجود حالتين لدى الطاقمين الفني والطبي من أصل 4 أعضاء، و بالتالي فإن التربص المقرر من 29 أوت إلى 10 سبتمبر بمركز السويدانية قد ألغي.

وتضيف نفس المصادر أن كل التحاليل إضافة إلى تحليل (بي سي ر) تؤكد بأن المصارعات قد أصبن بالعدوى قبل دخولهن مركز التحضيرات دون أن يكون على علم بالإصابة” مشيرة بأنهن سيخضعن لتحاليل جديدة بعد 15 يوما.

ق.ر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق