دولي

الاتحاد الأوروبي يدعم “أونروا” بـ500 ألف يورو لمكافحة كورونا

تبرع الاتحاد الأوروبي، أمس، بـ500 ألف يورو، لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، لدعمها في مكافحة كورونا.

وأوضحت “أونروا”، أن الاتحاد الأوروبي تبرع بمبلغ 500 ألف يورو، في شكل معونة إنسانية، من أجل رفع مستوى الإجراءات المتعلقة بالنظافة وصحة البيئة، مضيفة أنه تساهم هذه المنحة الحيوية، في دعم جهود الوكالة، لاحتواء جائحة كورونا في الضفة الغربية، بما في ذلك القدس الشرقية”.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، تسجيل 788 إصابة جديدة بالفيروس، بينها 5 وفيات، مقابل 1324 حالة تعافٍ، وإجراء 7000 فحص جديد، مشيرة إلى أنه بفضل الدعم ستتمكن الأونروا من توفير لوازم النظافة، التي تشتد الحاجة إليها لعائلات لاجئي فلسطين، التي تخضع للحجر الصحي، بهدف السيطرة على انتشار الفيروس، موضحا أن مساعدة الاتحاد الأوربي، ستعمل على تحسين الخدمات المتعلقة بالصحة البيئية للاجئين الذين يعيشون في المخيمات.

وفي 4 سبتمبر الجاري، أطلقت “أونروا”، مناشدة عاجلة لجمع 94.6 مليون دولار، من أجل مواجهة جائحة كورونا في مناطق عملها.

وتأتي هذه المناشدة في ظل معاناة “أونروا” عجزا ماليا كبيرا، قدّرته الوكالة الأممية، في مارس/ آذار الماضي، بنحو مليار دولار.

وتصاعدت حدة الأزمة المالية للوكالة، التي تقدم خدماتها لأكثر من 5.3 ملايين لاجئ في فلسطين والأردن ولبنان وسوريا، بعد وقف الولايات المتحدة دعمها السنوي المقدر بـ360 مليون دولار منذ 2018.

وجاء وقف الدعم الأمريكي، بعد رفض الفلسطينيين خطة واشنطن المعروفة باسم “صفقة القرن”، التي تنتقص بشكل خطير من الحقوق الفلسطينية التي نصت عليها القرارات الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق