محليات

الاحتطاب لمواجهة غياب الغــاز

مداشر بني شبانة

يعاني سكان منطقة إيث جماتي وإقليم التابعة لبلدية بني شبانة في الجهة الشمالية من ولاية سطيف من عدم ربط سكناتهم بشبكة الغاز الطبيعي وهذا على الرغم من النداءات المتكررة التي وجهوها منذ سنوات طويلة إلى السلطات المعنية من أجل إنهاء معاناتهم التي تتحول إلى كابوس خلال فصل الشتاء بالنظر للطابع الجبلي لهذه المنطقة والبرودة الشديدة التي تتميز بها خصوص خلال فترة تساقط الأمطار والثلوج.
ويلجأ السنة كل سنة إلى الاحتطاب من الغابة المجاورة للمنطقة وهذا من أجل مواجهة فصل الشتاء في ظل صعوبة الحصول على قارورات غاز البوتان التي لا تصل تماما إلى المنطقة حسب السكان بسبب صعوبة المسالك وغلق الطرقات في الكثير من الأحيان بسبب التساقط، وهو الأمر الذي يجبر العائلات المقيمة في هذه المنطقة على اللجوء إلى الاحتطاب وسط ظروف صعبة ومزرية.
وبالنسبة لمصالح بلدية بني شبانة فإن مشكل تزويد منطقة إيث جماتي وإقلميم بالغاز الطبيعي تواجهه عقبة واحدة بعد أن تم منح المشروع لإحدى المقاولات، وتتمثل العقبة في حدوث انهيار ترابي دائم على مستوى المنطقة المسماة “أمدون نتفودة”، وهو الأمر الذي جعل المجلس البلدي يخصص غلاف مالي بقيمة تصل إلى 200 مليون سنتيم من أجل إصلاح الطريق ومواصلة المشروع وهو الأمر الذي يتطلب بعض الوقت وهذا بالتنسيق مع مصالح شركة سونلغاز لتفادي أي حوادث مؤسفة.
عبد الهـادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.