محليات

الاكتظاظ يخنق المركز الجامعي بريكـــة ولاية باتنة

عدد الطلبة به بلغ ضعف قدرته الاستيعابية

تتخوف الأسرة الجامعية بالمركز الجامعي العقيد سي الحواس ببريكة، من تأثير الاكتظاظ الرهيب المسجل على مستوى المركز على التحصيل العلمي للطلبة وكذا التأطير الذي سيتسبب في تراجع مستوى التكوين، حيث لن يقدر هذا الأخير على استيعاب العدد الهائل من الطلبة مستقبلا، إذا لم تسارع الوزارة المعنية إلى اتخاذ حلول استعجالية علها تتمكن من تدارك العجز.
وحسب أرقام رسمية، فقد بلغ عدد الطلبة على مستوى المركز هذا الموسم 4100 طالب أي ضعف الطاقة الاستيعابية له، حيث أنجز بقدرة استيعاب تقدر بـ2000 مقعد بيداغوجي وهو ما يستوجب الإسراع في إنجاز هياكل بيداغوجية جديدة لاحتواء هذا الاكتظاظ وتمكين الطلبة من ظروف تعلم ذات مستوى لائق.
مشكل الاكتظاظ ليس وحده الذي يتخبط فيه المركز الجامعي، حيث يعيش الطلبة والأساتذة والإداريين أزمة نقص الأمن خاصة في الفترة المسائية، خاصة في ظل وجود المركز بعيدا عن التجمعات السكانية وفي منطقة معزولة وهو ما يفتح المجال أمام المنحرفين لبسط سيطرتهم على محيط المركز والاعتداء على الطلبة لسلب ممتلكاتهم.
وتطرق تقرير للجنة التعليم العالي بالمجلس الشعبي الولائي إلى مشكلة النقل وغياب خطوط نقل حضرية للخواص من وإلى المركز حيث يجد الطلبة صعوبة كبيرة من أجل الالتحاق بالمركز لمزاولة دراستهم أو العكس، ضف إلى ذلك معاناة الأساتذة من نقص السكنات الوظيفية بالمركز وحاجة السكنات المنجزة سنة 2011 للتهيئة لتمكين المستفيدين منها من استغلالها.
ناصر. م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق