رياضة وطنية

“البابية” تبحث عن إستغلال وضعية “الصفراء” وتحقيق أول إنتصار

إتحاد الحراش - مولودية العلمة

تواجه مولودية العلمة هذا السبت المضيف إتحاد الحراش بملعب عمر حمادي ببولوغين لحساب الجولة الرابعة من بطولة الرابطة المحترفة الثانية، حيث تبحث التشكيلة العلمية عن تحقيق أول فوز في بطولة هذا الموسم بإستغلال الظروف الصعبة التي يمر بها المنافس الذي يحتل المرتبة الأخيرة في الترتيب ولم يحقق أي نتيجة إيجابية منذ بداية الموسم في حين حققت المولودية ثلاثة تعادلات لحد الأن وتبحث عن فك العقدة التي لازمتها في الجولات الثلاثة الفارطة.

ويراهن المدرب صحراوي الذي سيكون في رابع إختبار رسمي مع الفريق على صلابة الخط الخلفي من أجل عدم تلقى الأهداف في لقاء السبت كما يبقى الرهان أيضا على فعالية الخط الأمامي المطالب بإستغلال كل الفرص المتاحة من أجل مخادعة الفريق المحلي والعودة بنقاط المباراة.

وواجهت إدارة المولودية مشاكل بالجملة من أجل توفير تكاليف السفرية إلى العاصمة بحكم أن خزينة الفريق خاوية على عروشها في ظل المداخيل القليلة لملعب زوغار خلال المباراة السابقة أمام سكيكدة وهو الأمر الذي جعل المسيرين يلجأون إلى الإقتراض من المحبين بغية توفير مصاريف السفرية، وعينت لجنة التحكيم التابعة للفاف الثلاثي نادر، بلحوسين وريزالي لإدارة مباراة إتحاد الحراش ومولودية العلمة، فيما تم تعيين سلطاني كحكم رابع لهذه المواجهة.

 

الفيفا تخصم 6 نقاط من الإفريقي التونسي بسبب قضية شنيحي

أكدت إدارة مولودية العلمة تلقيها مراسلة من لجنة الإنضباط التابعة للفيفا تفيد بخصم 6 نقاط من رصيد النادي الإفريقي التونسي على خلفية تأخر الفريق التونسي في تسوية مستحقات تحويل اللاعب إبراهيم شنيحي بقيمة 480 ألف أورو، وحسب الكاتب العام لمولودية العلمة فإن الفيفا منحت مهلة جديدة للفريق التونسي من أجل تسوية القضية قبل تسليط عقوبات جديدة قد تصل إلى حد إسقاط الفريق إلى الدرجات السفلى.

وأكدت إدارة مولودية العلمة أنها لا تتحمل أي مسؤولية في قرار الفيفا بحكم التماطل الكبير من طرف الفريق التونسي في تسوية المستحقات المالية، حيث يأمل رئيس مجلس الإدارة صالح كراوشي في تسوية القضية في أقرب وقت ممكن خاصة أن الفريق في حاجة ماسة إلى السيولة المالية في ظل الأزمة المالية الخانقة التي يعاني منها الفريق.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق