رياضة وطنية

البابية مجبرة على تفادي الخسارة للبقاء في البوديوم

ترجي مستغانم - مولودية العلمة

تنزل مولودية العلمة ضيفا على ترجي مستغانم في لقاء الجولة ال19 من بطولة الرابطة الثانية ولا خيار لتشكيلة البابية في هذه المباراة سوى تفادي الهزيمة حتى لا يتراجع الفريق أكثر في الترتيب العام، حيث يبقى الفريق مجبرا على تحقيق الفوز أو على الأقل التعادل من أجل البقاء في كوكبة المقدمة أمام فريق حقق نتائج متذبذبة على ميدانه منذ بداية الموسم.

وتستفيد تشكيلة المولودية من عودة الجناح الهجومي كواس بعد إستنفاذه للعقوبة التي كانت مسلطة عليه فيما يغيب الظهير الأيمن كواس بسبب الإصابة التي تعرض لها، وتعتبر مباراة الغد مصيرية لمستقبل المدرب التونسي وجدي الصيد الذي سيكون مطالبا بتحقيق نتيجة إيجابية لتفادي إقالته من منصبه، علما أن الصيد طلب في وقت سابق تسوية جميع مستحقاته المالية مقابل فسخ العقد مع الفريق وهو الأمر الذي جعل إدارة البابية تتريث في إتخاذ قرار الإقالة بسبب معاناة الفريق من الناحية المالية في الوقت الراهن.

وتسعى إدارة المولودية جاهدة من أجل الحصول على إجازات الثلاثي الجديد بودومي، أيت عبد المالك وبلال عبد الرزاق حتى يتسنى لهم المشاركة في هذه المباراة، ويعود سبب تأخر الإدارة في الحصول على الإجازات إلى مشكل الديون ومطالبة الرابطة الوطنية بتسوية مبلغ 1.6 مليار سنتيم من أجل السماح بتأهيل اللاعبين الجدد، وتتخوف إدارة البابية من التحكيم خاصة بعد الذي حدث للفريق في الخرجة السابقة أمام شبيبة سكيكدة حيث يأمل المسيرون في تعيين حكم نزيه لإدارة هذه المباراة.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق