مجتمع

البرعم بهاء الدين يحتاج إلى 180 مليون لإنقاذه من معاناته

شباب بلدية بغاي ينظمون حملة واسعة لجمع تكاليف إجراء العملية

يعاني الطفل بهاء الدين شرقي صاحب 4 سنوات المنحدر من بلدية بغاي بولاية خنشلة من مشكل كبير في البصلة السيسائية التي حالت بينه وبين الكلام، كما يعاني مشكل في الأوتار التي منعته من المشي، حيث تتطلب وضعية الطفل بهاء الدين إجراء عملية جراحية بإحدى المستشفيات بتركيا وبمبلغ يفوق 180 مليون، هذا بعد أن عجز مختلف الأطباء بالجزائر في تشخيص حالة الطفل بهاء الدين.
عائلة الطفل بهاء لم تستطع توفير المبلغ المالي من أجل إجراء العملية وإدخال الفرحة على قلب ابنهم وذلك بسبب حالتهم المادية الضعيفة وغلاء تكاليف التنقل إلى تركيا من أجل إجراء العملية.
شباب بلدية بغاي قاموا بتنظيم حملة كبيرة لجمع المبلغ المالي ومساعدة عائلة بهاء الدين وهذا من خلال تجنيد عدد كبير من الشباب الذي ينتمي إلى المنظمة الوطنية للمجتمع المدني لترقية المواطنة المكتب البلدي بغاي، وهذا عبر مختلف المحاور الرئيسية بالبلدية أين تم جمع مبلغ مالي يصل إلى 140 مليون في ظرف قياسي والعملية مازالت متواصلة من أجل بلوغ المبلغ المحدد، لهذا يطالب شباب بلدية بغاي المحسنين وكذا رجال الأعمال بضرورة تقديم المساعدة من أجل إنقاذ بهاد الدين من معاناته وإدخال البسمة لقلبه ليمارس حياته بشكل عادي كغيره من أقران سنه.

معاوية ص

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق