محليات

البطاح ببني فـودة خارج اهتمامات السلطات

في ظل غياب الغاز ومركز صحي

يعاني سكان قرية البطاح التابعة إقليميا لبلدية بني فودة شمال شرق ولاية سطيف من انعدام أغلب ضروريات الحياة وفي مقدمتها الربط بشبكة الغاز الطبيعي حيث مازالت المئات من العائلات القاطنة في هذه المنطقة تنتظر التفاتة من السلطات الولائية من أجل إنهاء معاناتهم الدائمة مع قارورات غاز البوتان.

وحسب ممثلين عن سكان المنطقة فإن هذه المعاناة تسببت في ظهور الكثير من الحالات المرضية على غرار أمراض الربو والحساسية خاصة أن المنطقة معروفة ببرودتها الشديدة خلال فصل الشتاء، من جانب أخر طالب السكان بضرورة إنشاء مركز صحي بهذه المنطقة من أجل إنهاء معاناتهم الكبيرة حيث يضطر الكثير من المرضى للتنقل إلى البلديات المجاورة على غرار العلمـة وبني عزيز مكن أجل تلقي العلاج وهو الأمر الذي أثقل كاهلهم بالنظر لبعد المسافة، حيث يأملون من السلطات المعنية وفي مقدمتها مديرية الصحة النظر لانشغالهم بعين الاعتبار وإنشاء مركز صحي من شأنه أن يضمن التغطية الصحية لمنطقة البطاح وما جاورها.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق