الأورس بلوس

البيع فورسي

بطاقة حمـــــــــراء

تفشت في مختلف شوارع مدينة باتنة ظاهرة أصبحت تؤرق المواطنين جراء انتشار باعة متجولين وباعة على الأرصفة باتوا يسوقون بضاعتهم بطريقة مسيئة جدا ومزعجة، حيث يتعمد الباعة اعتراض طريق المارة محاولين بيعهم سلعهم وبضاعتهم بالقوة، حتى أن البعض منهم لا يجد حرجا في الإمساك بأيدي المارة من الجنسين من أجل لفت انتباههم إلى البضاعة المراد بيعها، غير آبهين في ذلك بحرمة وخصوصيات الناس، فهل أصبح البيع فورسي في باتنة حتى على حساب الأخلاق؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق