رياضة وطنية

التأهل للكاب والتقدير للبسباس

شباب باتنة - نجم البسباس 1 / 0

حقق شباب باتنة تأهلا سهلا نوعا ما إلى الدور ثمن النهائي من كأس الجمهورية على حساب نجم البسباس المنتمي إلى بطولة مابين الرابطات المجموعة الشرقية وذلك بنتيجة هدف مقابل صفر من إمضاء اللاعب كمال زغلي وكان بإمكان أشبال المدرب مراد كوليب قتل اللقاء في شوطه الأول نظرا لتضييعهم عددا لا بأس به من الفرص، لكن التأهل يبقى هو الأهم رغم اعتراف مدرب «الكاب» أن أشباله استخفوا شيئا ما بالمنافس في الشوط الثاني، ما جعل الفوز يكون بأقل فارق.

وشهد الشوط الأول من المباراة سيطرة أبناء الأوراس على معظم فتراته مع تسجيل بعض الهجمات المعاكسة للفريق الزائر، وكانت أول فرصة للمحليين في د10 عن طريق أمغشوش الذي سدد كرة قوية كادت تخادع الحارس بن جاب الله ليضيع بعدها زميله عبابسة فرصة إفتتاح التسجيل بعد مراوغته عدة لاعبين ويسدد وكرته بين أحضان الحارس ولم نشاهد ردة فعل من طرف فريق البسباس الذي إكتفى بتحصين القاعدة الخلفية وعرفت د 40 عملا فرديا ممتازا من بن بلقاسم الذي سدد كرة قوية تصطدم بالمدافع غربي وتغير مسارها والحارس بن جاب الله ينقذها بصعوبة كبيرة.

عرف الشوط الثاني انتعاشا في اللعب خصوصا من نجم البسباس الذي خرج من قوقعته حيث عرفت د 54 عملا جماعيا بين لاعبي النجم تنتهي عند إيتيم هذا الأخير وبدون مراقبة للكرة يسدد وكرته مرت على القائم بقليل هذه الفرصة دفعت لاعبي الكاب إلى الأمام وفرض الشباب منطقه على المنافس وعرفت د71 الخبر السار للأوراسيين حيث تمكن المهاجم زغلي من إفتتاح باب التسجيل بعد إستغلاله خطأ فادح بين الدفاع والحارس وبلقطة فنية يسكن الكرة الشباك محررا الأنصار الحاضرين وكاد المهاجم العمري من تعميق النتيجة لو إستغل خروجه وجه لوجه مع الحارس بن جاب الله الذي إنقذ مرماه من هدف محقق وعرفت د87 أخر فرص في اللقاء للبسباس عن طريق البديل طايف الذي سدد كرة تصدى لها الحارس نجاعي على مرتين وبعدها ينهي الحكم سطمبولي نهاية اللقاء وسط روح رياضية عالية بين اللاعبين والأنصار.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق