ثقافة

الشيعة يخترقون معرض الجزائر الدولي للكتاب

54 عنوان قيد التحقيق

أمرت وزارة الثقافة بالغلق تحفظيا لجناح دار النشر الإيرانية “المجمع العالمي لأهل البيت” المشاركة في الطبعة الـ 23 الحالية لمعرض الكتاب الدولي بالجزائر في أعقاب اكتشاف عناوين تحرض صراحة على الطائفية وتسيء في مضمونها إلى زوجات النبي ص وصحابته في إطار ما تصفه الدوائر الفكرية والثقافية بمحاولات التمدد الشيعي في شمال إفريقيا.
فجر ناشطون فضيحة من العيار الثقيل حول اختراق الشيعة صالون المعرض الدولي للكتاب في طبعته الحالية بالجزائر العاصمة.
وجاءت دعوات الناشطين في أعقاب اكتشاف 54 عنوان شاركت بها دار النشر الإيرانية “المجمع العالمي لأهل البيت” تتناول ترويجا مفضوحا للمذهب الشيعي بما يخالف المرجعية الدينية الوطنية في الجزائر، ناهيك عن احتواء الكتب المحجوزة إساءات علنية لزوجات النبي (ص) كما تتعرض بالسوء للصحابة الكرام.
هذا وتحركت محافظة الصالون الدولي فور انتشار الخبر، فأمرت أولا بالغلق التحفظي للجناح المذكور مع حجز الكتب التي قال محافظ الصالون حميدو مسعودي أنه تم تحويلها على لجنة القراءة التابعة لوزارة الثقافة قصد الوقوف على ما تضمنته حرفيا، في الوقت الذي يبقى فيه جناح الدار الإيرانية مغلقا إلى إشعار آخر.
وذكر ذات المسؤول بمبادئ الصالون الممتد من 29 أكتوبر حتى 10 نوفمبر القادم القائمة على نشر ثقافة السلام وحوار الحضارات والأديان، مذكرا بصرامة المحافظة في التصدي لكل ما يخل بروح سيلا 2018.
جدير بالذكر أن الصالون الذي يحظى بالرعاية السامية لرئيس الجمهورية يمنع الكتب الترويجية للأفكار الطائفية أو تلك الممجدة للإرهاب، والكتب المفضية إلى إذكاء الفتنة أو إثارة النعرات وتلك المغذية للانقسام والمساس بالوحدة وبلحمة الشعب، إلى جانب الإصدارات الخادشة للحياء والأخلاق الاجتماعية وغيرها من التحديات التي تواجه معرض الجزائر الدولي للكتاب في كل مرة في أعقاب محاولة اختراق هذا العرس الثقافي العالمي في طبعاته الأخيرة.
على صعيد آخر أفادت تقارير إعلامية أن كتب ومنشورات المتعلقة بالتاريخ والذاكرة الوطنية تحقق في كل مرة الاهتمام الأول للزوار أكثر من باقي الطبوع الثقافية الحاضرة في سيلا 2018 خاصة وأن أجواء الصالون تتزامن واحتفالات الجزائر بالذكرى الـ 64 لاندلاع ثورة الفاتح نوفمبر المظفرة، كما تحظى جمهورية الصين في طبعة هذا العام بـ “ضيف الشرف” للصالون.

عبد الرحمان. ش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق