رياضة وطنية

التحضيرات لمواجهة غليزان تنطلق وإعانة البلدية تؤرق الإدارة

أهلي البرج

تراهن إدارة أهلي البرج على الحصول في أقرب وقت على الإعانة الممنوحة من طرف مصالح بلدية البرج بقيمة مالية تناهز 03 ملايير سنتيم من أجل تسوية مستحقات اللاعبين وكذا بعض الديون التي على عاتق الفريق على غرار مبلغ 600 مليون سنتيم والذي يمثل تكاليف التربصات التي أجراها الفريق قبل بداية الموسم الجاري، وإشتكت إدارة الأهلي من العراقيل البيروقراطية في تسريح الإعانات رغم الحاجة الماسة للفريق إلى هذه الإعانات في الوقت الراهن، حيث يأمل المدير العام نذير بوزناد في تفهم السلطات المحلية لوضعية الأهلي وتسريح الإعانات المجمدة بغية تسوية جزء من مستحقات اللاعبين على ضوء الوعود الممنوحة لهم في وقت سابق، فيما يبقى تخوف إدارة الأهلي من ظهور دائنين جدد خلال الفترة الحالية.

وتعود أمسية اليوم تشكيلة أهلي البرج إلى أجواء التدريبات بملعب 20 أوت حيث سينصب تركيز اللاعبين في تحضيرات هذا الأسبوع على كيفية الإطاحة بسريع غليزان من أجل العودة إلى سكة النتائج الإيجابية، وخابت مساعي إدارة الأهلي في تأهيل المهاجم حمزة بانوح مع الفريق خلال الفترة الحالية حيث يبقى قرار تأهيله من عدمه مرتبطا بقرار المكتب الفيدرالي، علما أن اللاعب بانوح دخل في مفاوضات مع فريق مولودية العلمة من أجل الإنضمام إليه في حال عدم تأهيله مع تشكيلة الأهلي بعد أن وقع على عقده بعد نهاية فترة التحويلات، ومن جانب أخر شرع الطاقم الفني في التفكير مبكرا في فترة التحويلات الشتوية من أجل تدعيم صفوف الفريق خاصة على مستوى خط الهجوم في ظل النقائص التي يعاني منها الفريق والتي ظهرت جلية خلال المباريات السابقة للأهلي.

وشرعت إدارة النادي الهاوي لأهلي البرج في التحضير لعقد الجمعية الإنتخابية للنادي والتي تقرر إعادتها من جديد بعد الخروقات والتجاوزات التي حصلت خلال الجمعية السابقة المنعقدة خلال شهر نوفمبر، وكانت وزارة الشباب والرياضة قد منحت مهلة إلى غاية 20 ديسمبر الجاري من أجل عقد الجمعيات الإنتخابية، ويبقى الرئيس الحالي الحواس رماش في أفضل رواق لخلافة نفسه والظفر بعهدة جديدة إلى غاية 2024 في ظل عدم وجود منافسين على منصب الرئاسة رغم حديث بعض الأطراف عن رغبتها في الترشح لرئاسة النادي الهاوي.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق