الأورس بلوس

التصويت بـ “نعم” من باتنة

صرح نائب رئيس حركة البناء الوطني من باتنة بأن التصويت بـ “نعم” على مشروع تعديل الدستور الذي سيعرض للاستفتاء في الفاتح نوفمبر المقبل هو أفضل خيار للشعب الجزائري، وتتجلى أهمية هذا الخيار حسب ما أوضحه ذات المتدخل في أن “الجزائر باشرت عهدا جديدا من الإصلاحات التي يتعين أن تستمر”، معتبرا الدستور الجديد المعروض للاستفتاء “جزءا من هذه الإصلاحات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق