رياضة وطنية

التعادل في الداربي يزيد من معاناة الحراكتة

إتحاد عين البيضاء

لم يتمكن فريق إتحاد عين البيضاء أول أمس من الخروج منتصرا عند مواجهته للجار إتحاد الشاوية وتلقى ضربة موجعة وجديدة حيث تعادل في الداربي أمام إتحاد الشاوية هذه النتيجة طرحت العديد من التساؤلات حول قدرة الفريق على الخروج من الوضعية الصعبة في الترتيب العام ليفقد بذلك أغلب حظوظه في التخلص من شبح المرتبة الأخيرة وهو التعادل الذي يؤكد الانهيار النفسي الذي أصاب اللاعبين رغم الجهود التي قام بها الطاقم الفني المؤقت بقيادة داود حرنان ويبدو أن الحسابات الحالية التي تملكها تشكيلة الإتحاد تؤكد أن الفريق يعيش حالة كارثية وأضحى من بين الفرق المرشحة للسقوط إن واصل على هذا المنوال، باعتبار أن الفريق في رصيده أربعة نقاط فقط من أصل 21 نقطة كانت ممكنة حيث تعادل الفريق في أربعة مواجهات وإنهزم في ثلاثة مواجهات، وهو ما جعل الجميع يؤكد بأن وضعية الفريق تزداد صعوبة مع مرور الجولات.
وأصيب أنصار عين البيضاء بخيبة أمل كبيرة بعد التعادل الذي تعرض له الفريق أول أمس في الداربي، بما أن هذه النتيجة كان وقعها سلبيا على أنصار الإتحاد والذين لم يكونوا يتوقعوا هذه البداية السيئة، لكن يبدو أن الأمور أضحت في غاية الصعوبة بالنسبة للفريق بسبب الرزنامة الجهنمية التي تنتظر الفريق والذي يلزمه تحقيق تنائج إيجابية داخل وخارج الديار لكي يتخلص نهائيا من شبح النتائج السلبية التي تلاحق الفريق منذ بذاية الموسم الجاري.
أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق