محليات

التنمية لم تصل مشاتي الجزار

سكان المعذر يطرحون مجموعة من الانشغالات

رفع سكان مشتة المعذر ببلدية الجزار في ولاية باتنة، مجموعة من المطالب إلى السلطات الولائية، مطالبين إياها بالتدخل وحل ولو بعضا منها، خاصة أنها غيابها أثر بشكل كبير على أوضاعهم المعيشية.
ومن بين المطالب التي رفعها السكان، تزويد المنطقة بالماء الشروب التي تبقى عملة نادرة يصعب الحصول عليها، إضافة إلى إنجاز قنوات الصرف الصحي خاصة في ظل تزايد عدد السكان بالمنطقة، حيث تعتمد الكثير من العائلات على المطامير الصحية في صرف مياهها وما قد يشكله ذلك من خطر على المياه الجوفية وإمكانية تلوثها بالمياه القذرة.
وأكد السكان في شكواهم، أن المنطقة لم تشهد أي عملية توسيع للربط بالكهرباء منذ سنة 1987، حيث تتواجد العشرات من المساكن دون كهرباء، أما فيما يتعلق بقطاع التربية فقد تطرق المشتكون إلى معاناة أبنائهم مع النقل المدرسي، حيث طالبوا بتوفير حافلات النقل المدرسي لتلاميذ الطورين المتوسط والثانوي، في حين يبقى تجسيد مشروع متوسطة على مستوى مشتة أولاد مقلاتي وكذا إنجاز ثانوية للحد من التسرب المدرسي الكبير الذي تعرفه المنطقة، حلما يراودهم.
انشغالات السكان لم تتوقف عند هذا الحد بل طالبوا أيضا بتحسين الخدمات المقدمة على مستوى المستوصفين من خلال توفير طبيب مداوم بهما، ليختتموا شكواهم بالمطالبة بضرورة بعث نشاط المركز البريدي الوحيد الموجود بالمنطقة.

ناصر. م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق