محليات

“التويـزة” لتعبيد الطرقات في خنشلة

في ظل غياب السلطات

 بادر سكان قرية العامرة ببلدية ششار جنوب ولاية خنشلة نهاية هذا الأسبوع في عملية تضامنية كبيرة لإعادة تأهيل طريق المسجد العتيق في القرية، العملية شهدت مشاركة كبيرة من سكان القرية المعزولة التي حاولت مرارا مع مصالح بلدية ششار التدخل لتعبيد المسالك والطرقات ولكنها في كل مرة تتهرب من مسؤولياتها وكانت تقصي القرية من مختلف المشاريع الجوارية، وأمام تجاهل السلطات المحلية لمطالب الساكنة شرع المواطنون في حملة تضامن كبيرة وشرعوا في تعبيد بعض المسالك وكانت البداية بالمحور الرابط بين القرية مركز والمسجد العتيق، وقام الشباب ومختلف الفئات العمرية في بادئ الأمر بتعبئة الناس حول العمل التضامني ثم تحضير مختلف مواد البناء وتطوع المواطنون لتوفيرها بكميات كبيرة، ليتم الشروع في الأشغال نهاية هذا الأسبوع وتعبيد الطريق المؤدي إلى المسجد العتيق بقرية الزاوية في بلدية ششار.

رشيد. ح

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق