وطني

الجزائر ترحّب بقرار وقف إطلاق النار في ليبيا

دعت إلى تسوية سياسية عبر حوار بين كافة الأطراف..

رحبت الجزائر، أمس الأحد، بوقف إطلاق النار في ليبيا، ودعت كافة المكونات الليبية ومختلف الأطراف إلى الالتزام به والعودة السريعة إلى مسار الحوار الوطني الشامل من أجل التوصل إلى حل سياسي سلمي يراعي المصلحة العليا لليبيا وشعبها الشقيق، حسب بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

وذكر البيان بموقف الجزائر الثابت الداعي إلى ضرورة تسوية سياسية سلمية عبر حوار ليبي ليبي، مجددة في الوقت نفسه ”دعوتها لجميع الأطراف لتغليب الحكمة ولغة الحوار من أجل هذا البلد الشقيق والجار من الأزمة التي يعاني منها والتي ما فتئت تهدد الاستقرار في دول الجوار وفي المنطقة برمتها”.

كما أشار بيان الخارجية الجزائرية أن الجزائر ستواصل جهودها للوصول إلى حل سياسي سلمي يضمن وحدة الشعب الليبي وسيادته في كنف الأمن والاستقرار، بعيدا عن أي تدخل أجنبي، الذي لم يزد الوضع إلا تأزما وتعقيده لفرص التسوية عن طريق الحوار.

ودخل وقف إطلاق النار في ليبيا حيز التنفيذ، بفضل جهود دبلوماسية مكثفة لعبت فيها الجزائر دورا محوريا من خلال استضافتها لوفود عدة بلدان فاعلة في الملف الليبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق