رياضة وطنية

الجمعية العامة تعقد عشية الغد وبوادر انفراج الأزمة تلوح في الأفق

شباب عين فكرون

تلقت إدارة شباب عين فكرون الضوء الأخضر من السلطات المحلية لولاية أم البواقي من أجل برمجة الجمعية العامة العادية عشية الغد، بعد الحصول على ترخيص من مديرية التنظيم والشؤون العامة، ليتوقف مسلسل تأخير عقدها وسينحصر جدول أعمال الجمعية العامة في عرض الحصيلتين المالية والأدبية للموسم المنصرم، في موسم إستثنائي حقق فيه الفريق البقاء بصعوبة كما سيتم بعد الانتهاء من المصادقة على التقريرين تشكيل لجنة لجمع الترشيحات، تحسبا لعقد دورة انتخابية بداية من الشهر القادم وفي هذا الصدد لم يحدد حسان بكوش موقفه من الترشح لعهدة أولمبية أخرى، معربا عن تمسكه بالرحيل وترك مقاليد التسيير بسبب غياب الإعانات المالية، هذا رغم إلحاح الأنصار وأعضاء الجمعية العامة، وكذا السلطات المحلية على بقائه ومواصلة مهامه وفي هذا الصدد طالب العديد من اللاعبين القدامى بمعية وجوه وشخصيات رياضية محلية معروفة، إلى ضرورة توحيد الصفوف والإسراع في ترتيب البيت وبقاء الرئيس بكوش حسان، حيث قرروا الاتصال بالسلطات المحلية ومختلف الأطراف الفاعلة، للوقوف إلى جانب الفريق وتقديم المساعدة اللازمة ماديا ومعنويا كما تتحدث بعض الأطراف على أن الرئيس حسان بكوش أظهر بعض الليونة في موقفه.

من جهة أخرى، دعا الرئيس حسان بكوش سابقا السلطات العمومية إلى الإسراع في تسريح المساعدات التي وعدت بها، حتى يتسنى للمكتب المسير الحالي أو الجديد الشروع في الترتيبات الإدارية اللازمة، والتحضيرات الخاصة بالموسم الجديد، حتى يستطيع المراهنة على أداء موسم استثنائي، من خلال المراهنة على ورقة الصعود، شريطة مساهمة كل الأطراف والتكفل باحتياجات الفريق.

وفي سياق أخر تأكد، بصفة رسمية، رحيل المدرب رشيد ترعي ومساعده لزهر رجيمي من العارضة الفنية للشباب، بعد أن إتفق الثنائي مع فريق إتحاد تبسة وبات على الإدارة أن تتخذ العديد من الإجراءات السريعة من خلال الإسراع في تعيين طاقم فني جديد.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق