رياضة دولية

الخيانة تفسد علاقة إنريكي ومورينو

كشف تقرير صحفي، اليوم الثلاثاء، عن طبيعة العلاقة حاليًا بين لويس إنريكي المدير الفني السابق لإسبانيا والحالي روبرت مورينو.
وكانت العديد من التقارير أكدت أن مورينو في طريقه للرحيل رسميًا عن تدريب إسبانيا، اليوم، بينما ستعود المهمة إلى المدرب السابق إنريكي.
ووفقًا لبرنامج” الشيرنجيتو” الإسباني، فإن العلاقة حاليًا متوترة بين المدربين إنريكي ومورينو.
وترك إنريكي منصبه لمساعده مورينو، ليكون بجانب طفلته تشانا التي صارعت مرض السرطان، قبل أن توافيها المنية في سن التاسعة في شهر اوت الماضي.
وأشار “الشيرنجيتو” إلى أن إنريكي يعتقد أن مورينو قد خانه عندما تولى تدريب المنتخب الإسباني.
وكان مورينو أبلغ لاعبي إسبانيا بأنه لن يستمر في منصبه، وقام بتوديعهم بالبكاء عقب الانتصار على رومانيا بخماسية نظيفة، ضمن التصفيات المؤهلة ليورو 2020.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق