رياضة وطنية

الداربي يفي بوعوده… والأنصار يُبهرون في المدرجات

مولودية باتنة ــــ شباب باتنة 1/2

ملعب أول نوفمبر، أرضية حسنة، جمهور غفير، التحكيم، نسيب، بيوض حملاوي.
م باتنة: براهيمي، نفار، بن بلقاسم، ايديو، بن سالمن بهلول (لوصيف د78)، بيطام، حاج عيسى، شنيقر، سياب (مزهودي63)، غضبان (امغشوش د69).
المدرب :لعلاوي
ش باتنة:زيلاي، بيطام، براهمية، (ماضي د90)، لكحل، عيساوي، شاشوة، بن منصور(عمران د49)، لبعيلي(ماتيب د84) بركاني، لوز، قحش.
المدرب بن علي
الإنذارات: بهلول د62 م باتنة
شاشوة د 22، عيساوي 31، زيلاي د50، ماتيب د 84، ماتيب الطرد د 90+1.
الأهداف: شنيقر د30 ، شنيقر د50 للمولودية ، قحش د 62 للشباب.

حسم، فريق مولودية باتنة، سهرة أمس الأول ، داربي الولاية الخامسة لصالحه، بعد أن فاز على غريمه شباب باتنة، في مباراة برسم الجولة الثالثة من قسم الهواة، احتضنها ملعب أول نوفمبر بمدينة باتنة، وشهدت المقابلة سيطرة مطلقة لأصحاب اللونين الأبيض والأسود الذي دخلوا بقوة منذ الدقائق الأولى، وضغطوا على مرمى الكاب، وكانت أول فرصة من جانب المولودية في الدقيقة الـ11 عن طريق المايسترو لزهر حاج عيسى الذي توغل داخل منطقة العمليات وسدد كرة صدرها الحارس زيلاي لترتد الكرة للمهاجم سياب هذا الأخير لم يحسن التعامل معها وفوت على فريقه فرصة فتح باب التسجيل، بعدها واصلت القاطرة الأمامية للمولودية حملاتها الهجومية لتكلل تلك الهجمات بضربة جزاء شرعية بعد أن لمس مدافع الكاب الكرة بيده، ليترجمها شنيقر إلى هدف في الدقيقة الـ31 مانحا فريقها التقدم، بعدها جاء رد أشبال المدرب بن علي بعد أن توغل لوز على الجهة اليسرى ووزع كرة ورأسية شاشوة تعلو الإطار ببضع سنتيمترات فقط، ليحسن رفقاء عبد المالك بيطام تسيير ما تبقى من المرحلة الأولى وينهونها لصالحهم بهدف دون رد.
في المرحلة الثانية، دخل الفريقين بقوة، أملا في تعميق الفارق من جانب البوبية وتعديل النتيجة من جانب الشباب، ليعود لزهر حاج عيسى ويضع كرة على طبق للمهاجم شنيقر هذا الأخير يُعرقل داخل منطقة العمليات ويتحصل على ضربة جزاء شرعية أضاف منها الهدف الثاني له ولفريقه، ليخرج رفقاء بركاني من قوقعتهم ويرمون بثقتهم في الهجوم قصد تقليص النتيجة وهو ما تحقق في الدقيقة 26 بعد خطأ من المدافع ايديو استغله المهاجم الهادي قحش ووضع الكرة في شباك الحارس براهيمي، وواصل الشباب الضغط على مرمى البوبية إلا أن استماتة رفقاء بن سالم فوتت بعض الفرص على الشباب لينتهي اللقاء بفوز مستحق لمولودية باتنة وبهذا يكون الفوز الثالث على التوالي للمولودية ما يضعها في صدارة الترتيب بـ9 نقاط.

بن سالم صمام الأمان ونفار استحق العلامة الكاملة وبن بلقاسم من دون خطأ
استحق خط دفاع مولودية باتنة العلامة الكاملة، بعد تألق مدافعي البوبية الذين تألقوا وفوتوا على مهاجمي الشباب بعض الفرص، إذ كان المدافع بن سالم صمام الأمان بتدخلاته وكسبه الرهان أمام مهاجمي المنافس، في حين نال الظهير الأيمن إيهاب نفار العلامة الكاملة، بعد أن ظهر بوجه طيب وبمستوى راق، إضافة إلى الظهير الأيسر حكيم بن بلقاسم والذي أدى ما عليه ومن دون أي خطأ طيلة التسعون دقيقة.

بركاني الأفضل من جانب الشباب
ومن جانب شباب باتنة، كان اللاعب بركاني متوسط الميدان الهجومي، الأبرز والأفضل في تشكيلة الكاب، وبمستوى أقل ظهر كل من شاشوة ولوز وقحش بوجه لائق رغم الصعوبات التي فرضها عليهم لاعبي المولودية.

بهلول عانى المرض ليلة المقابلة وشارك أساسيا وتألق رفقة حاج عيسى وبيطام
وفي الوقت الذي كان الكثير ينتظر من عناصر الخبرة التي يضمها تعداد البوبية، وخاصة على مستوى وسط الميدان، أبان الثلاثي لزهر حاج عيسى وعبد المالك بيطام وبلال بهلول على إمكانيات كبيرة، وقدموا الإضافة بخبرتهم في الميادين.
جدير بالذكر أن بهلول عانى المرض ليلة المباراة وكانت مشاركته كأساسي جد مستبعدة.

الإصابة تعاود غضبان وينقل على جناح السرعة للمستشفى
عاودت الإصابة مهاجم المولودية أمين غضبان لينقل على جناح السرعة للمستشفى الجامعي بن فليس توهامي، في انتظار تحديد مدة غيابه خاصة وان إصابته كانت على مستوى اليد.

لاعبو البوبية فرحوا مطولا مع أنصارهم
وعرفت نهاية اللقاء تفاعل اللاعبين مع أنصارهم أين فرحوا مطولا معهم وتفاعلوا مع الانتصار المحقق والذي يعتبر هو الثالث على التوالي هذا الموسم ليحقق أصحاب اللونين الأبيض والأسود العلامة الكاملة.

حاج عيسى يلعب أول داربي في مشواره وبهلول وبن منصور لعبا بألوان كلا الفريقين
وبالحديث عن مشوار بعض اللاعبين وخاصة من أبناء مدينة باتنة فإن هذا الداربي هو الأول للاعب لزهر حاج عيسى الذي حمل ألوان أعرق الفرق في الجزائر، ليكون قائد للمولودية في هذا الداربي ويقودها لتحقيق انتصار ثمين، في حين لعب بهلول بألوان مولودية باتنة بعد أن لعب للكاب ضد البوبية، شأنه شأن إسلام بن منصور الذي كان قائدا أمس لتشكيلة شباب باتنة.

لعلاوي مرر رسالة مشفرة للأنصار عقب نهاية المباراة
سارع المدرب فيصل لعلاوي لتمرير رسالة مشفرة للأنصار الحاضرين بالمدرجات المغطاة أين حياهم وبفرحة هستيرية أهدى الأنصار هذا الفوز الثمين ليرد بذلك على كل المشككين الذين رفضوا فكرة توليه العارضة الفنية للفريق منذ بداية الموسم.

أنصار الفريقين علامة مسجلة ويستحقون مكانة في الرابطة المحترفة الأولى
صنع أنصار فريقي مولودية وشباب باتنة في هذا الداربي الـ35 بين الجارين أجواء بهيجة في المدرجات وصنعوا الفرجة وأمتعوا الحضور، وخطفوا الأنظار بلوحات فنية وتيفوهات ورسائل، ليجعلوا من المقابلة المحلية عرسا كرويا انتهى في روح رياضية، ليثبت المناصر الباتني مدى وعيه ويؤكد انه يستحق التواجد في دوري الأضواء، وليس الدرجة الثالثة من البطولة الجزائرية.
وبالرغم من بعض التصرفات غير الرياضية من بع المراهقين قبل اللقاء إلا أن الروح الرياضية غلبت وجعلت من اللقاء المحلي فرجة ومتعة في الميدان والمدرجات.

بعض أنصار الكاب سخطوا على إدارة فريقهم ولاعبيهم
وبالرغم من أن اللقاء انتهى في روح رياضية عالية بين الفريقين والأنصار إلا أن بعض مشجعي الشباب لم يهضموا الهزيمة واستنكروا الأداء الهزيل الذي قدمه رفقاء بن منصور، وسخطوا على الإدارة والطاقم الفني وكذا اللاعبين مطالبين بضرورة تصحيح المسار قبل فوات الأوان.

الملعب امتلأ عن آخره قبل ساعتين من انطلاق اللقاء ومئات الأنصار لم يظفروا بمكانة في المدرجات
ومثلما كان منتظرا، عرفت مدرجات ملعب أول نوفمبر توافدا قويا من جانب أنصار الفريقين، إذ امتلأت المدرجات قبل ساعتين عن انطلاق المقابلة ليبقى مئات المناصرين خارج أسوار الملعب ولم يظفروا لمكانة في المدرجات رغم حيازتهم على تذكرة دخول الملعب، وهذا نظرا للتوافد القوي وغزو أنصار الفريقين للمدرجات.

مباراة بشبابيك مغلقة والداربي لم يعد يسع أنصار الفريقين
بلغ عدد الحضور بمدرجات أول نوفمبر أكثر من 25 ألف مناصر حسب تقديراتنا وبقي عشرات المئات بتذاكرهم خارج أسوار الملعب ينتظرون دورهم للدخول ومتابعة اللقاء حيث تبين أن الملعب لم يعد يسع أنصار الفريقين خلال المباريات المحلية الذي أضحى يستقطب الآلاف من أنصارهما حيث لعبت المباراة بشبابيك مغلقة، وتم بيع كل التذاكر التي تم طبعها.

تصريحات… تصريحات… تصريحات
فيصل لعلاوي (مدرب م.باتنة): “حققنا فوزا جد مهم والنتائج أثبتت أن باتنة تزخر بالكفاءات”
صرح مدرب فريق مولودية باتنة عقب نهاية المباراة المحلية التي جمعت فريقه بـالجار شباب باتنة وقال:” عشنا أسبوع جد صعب خاصة، في ظل الضغط الذي فرضه علينا الأنصار الذين أكدوا على ضرورة الفوز في الداربي وحسمه، كما كنت جد متخوف من وقوع اللاعبين في الغرور، لنحقق الأهم في الأخير ونؤكد مدى جاهزيتنا لكل اللقاءات”.
وأضاف لعلاوي:” حققنا ثالث فوز على التوالي يسمح بالبقاء في الصدارة سنواصل العمل حتى نحقق الأهداف المسطرة، ونهدي الأنصار انتصارات أخرى”
واستغل لعلاوي الندوة الصحفية للحديث عن الجانب الشخصي ممررا رسائل لمن يشكك في إمكانياته قائلا: ” النتائج تؤكد وتثبت أن باتنة تزخر بكفاءات وإطارات”.

مسعود زيداني (رئيس فريق م باتنة): “الفوز بالداربي يجعلنا نعمل بأريحية ونعد أنصارنا بمواصلة التألق”
من جهته رئيس مولودية باتنة مسعود زيداني وفي تصريحه عقب نهاية اللقاء قال:” الفوز بهكذا لقاء محلي يجعلنا نعمل بأريحية ومن دون أي ضغوط كما يزيد من معنوياتنا وكسبنا ثقة أكبر، نشكر كل من الطاقم الفني واللاعبين على ما قدموه، ونشكر الأنصار على الروح الرياضية العالية ونعدهم بمواصلة التألق”.

زغينة فرحات (رئيس ش باتنة): “لم ننهزم رياضيا و”نوكلوا ربي” على حكم المباراة”
ومن جهته رئيس نادي شباب باتنة فرحات زغينة، لم يهضم الهزيمة وقال فتح نار الاتهامات على مدير مركب اول نوفمبر وكذا حكم المباراة وقال: لم ننهزم رياضيا اليوم، الداربي شهد سوء تنظيم يتحمله مدير المركب الرياضي أول نوفمبر، إضافة الى تحيز الحكم مع الفريق المنافس”.
تغطية: أمير رامز جاب الله

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق