دولي

الرئيس غالي يدين بشدة عزم المغرب تنظيم منتدى بالعيون

طالب الرئيس الصحراوي، ابراهيم غالي، منظمة الأمم المتحدة، المسارعة باتخاذ الخطوات العملية الكفيلة بوضع حد لمسلسل الاستهتار المغربي بميثاقها وقراراتها وهيبتها ومصداقيتها، مدينا بشدة عزم السلطات المغربية تنظيم ما تسميه “منتدى المغرب – فرنسا للأعمال” في مدينة العيون، عاصمة الصحراء الغربية المحتلة، مطلع شهر نوفمبر القادم.
وأبدى الرئيس غالي في رسالة بعث بها إلى الأمين العام للأمم المتحدة، انطونيو غوتيريس، تنديدا شديدا إزاء التصرف المغربي وأكد أن تنظيم مثل هذه الفعالية في مدينة العيون الصحراوية المحتلة بإشراف مباشر من الملك محمد السادس، يعكس غياب الإرادة الحقيقية الصادقة لدى الطرف المغربي في التعاون مع جهودكم وجهود مبعوثكم الشخصي، هورست كوهلر، كما جاء في الرسالة.
كما أدان الرئيس الصحراوي، الأمين العام لجبهة البوليساريو، في رسالته، أن استغلال دولة الاحتلال المغربي المتواصل للصمت غير المقبول وغير المبرر من طرف الأمم المتحدة للإمعان في سياساتها التوسعية العدوانية، قائلا: “نحن وإذ نسجل إدانتنا الشديدة لمثل هذه الممارسات الاستفزازية، غير القانونية وغير الأخلاقية، فإننا نطالب الأمم المتحدة بالمسارعة إلى اتخاذ الخطوات العملية الكفيلة بمنعها ووضع حد لمسلسل الاستهتار المغربي بميثاقها وقراراتها وهيبتها ومصداقيتها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق