ثقافة

الساحة الفنية تودع الكوميدي والممثل “ايزاوا”

توفي الفنان الكوميدي عزيز دقة والشهير باسم “ايزاوا” صباح أول أمس بالجزائر العاصمة عن عمر ناهز 74 سنة اثر مرض عضال، ووري جثمان الفقيد الثرى أمس بمقبرة عين بنيان.

وبدأ عزيز دقة، المولود بالجزائر العاصمة في نوفمبر سنة 1945، مساره الفني في بداية الستينات وكان معروفا بقدراته على التنشيط واشتهر لدى جمهوره بشخصية “موح سمينة” في الفيلم الاسطوري “عمر قاتلاتو” سنة 1975 لمرزاق علواش.

وكان الفقيد يميل الى النوع الكوميدي واشتغل لسنوات بسينيماتيك بالجزائر العاصمة. وكان يحب الاطفال ويقدم عروضا خاصة بهم، وبعد تقاعده أصبح يكتب لهذه الشريحة من المجتمع.

وشارك في عدة أفلام منها “صرخة الصخر” 1987 (Cri de pierre) للمخرج عبد الرحمان بوقرموح و “الطاكسي المخفي” 1988 (Le clandestin) لبن عمر بختي و”موريتوري” ((Morituri) 2007 لعكاشة تويتة.

وقد خصص له المخرج حميد بن عمرة المتخصص في الأفلام الوثائقية بورتريه.

ق. ث

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق