منبر التربية

“السانكوبان” تفتح النار على بعض مدراء المؤسسات التربوية

بعد رفض المدير الإمضاء على محضر تنصيب

استنكر الأمين الولائي و جميع أعضاء مكتبه للنقابة الوطنية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين لقطاع التربية لولاية باتنة استبداد و تعنت نتيجة للسلوكات اللاتربوية و المستفزة التي ينهجها السيد مدير ثانوية لمير صالحي- آريس تجاه جبابرة دليلة عضو في المكتب الولائي لنقابتنا بعد أن تقدمت إلى مكتب مدير الثانوية و بيدها قرار التعيين في المنصب الذي إستلمته من مديرية التربية لولاية باتنة ليقابلها برفض إمضاء محضر التنصيب و طردها من المؤسسة رافضا تعليمات السلطة الوصية مدعيا رفض الأساتذة لها ونتيجة لهذا كله فإن نقابتنا تندد و تستنكر بشدة مثل هذه التصرفات اللامسؤولة من طرف مدير الثانوية و خروقاته ويجب وضع حد لهذا التعسف وذلك بتعيينها و إعادة الاعتبار لها قبل تفاقم الأوضاع كما نحمل مدير الثانوية مسؤولية هذا الإجراء التعسفي الذي يتنافى مع القانون كما نطالب من الجهات المعنية اخذ كل مسؤوليتها لوضع حد لهذه الانتهاكات الخارقة كما نندد بقوة على الأوضاع المزرية لفئة الأسلاك المشتركة و العمال المهنيين و أعوان الأمن و الوقاية من استغلال و استعباد و تعسف الذي فاق كل التوقعات في حقوقهم المشروعة من طرف بعض المدراء و المسيرين الماليين و عدم حرص بعض مفتشين الإدارة و المالية على تنفيذ و تطبيق المناشير الوزارية و تعليمات مدير التربية الذي يحاول جاهدا تحسين أوضاع هذه الفئة تطبيقا لتوصيات الوزيرة الوطنية، حن نقابة تمثيلية داخل قطاع التربية لولاية باتنة و بهذا نؤكد على مواصلتنا و تأطيرنا لهذه الفئة كنقابة مسؤولة و واعية و دفاعنا عن حقوقها بكل الطرق المشروعة حفاظا على استقرار قطاع التربية على مستوى الولاية باتنة.

ب. هـ

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق