محليات

السكان يطالبون بحقهم في التنمية

حي صحراوي بعين آزال

أعرب سكان حي صحراوي بوسط مدينة عين أزال جنوب ولاية سطيف، عن امتعاضهم من الظروف المزرية التي يتخبطون فيها في ظل غياب أبسط ضروريات الحياة وفي مقدمتها غياب الربط بالغاز الطبيعي وحتى الكهرباء وهذا رغم الشكاوي الكثيرة التي قدموها إلى السلطات المحلية منذ سنوات وهي الشكاوي التي لم تغير تماما من وضعهم الذي يزداد سواء من سنة إلى أخرى.
واستغرب السكان رفض السلطات المعنية ربط السكنات بشبكة الكهرباء التي تعتبر ضرورية للغاية مما جعل الكثير من العائلات تعيش تحت الظلام الدامس في وقت قامت فيه عائلات أخرى بربط منازلها عشوائيا من المنازل المجاورة وسط مخاطر كبيرة، فيما تبقى وضعية الطرقات كارثية للغاية خاصة أثناء تساقط الأمطار حيث تتحول إلى برك كبيرة ويصعب معها التنقل بالنسبة للسكان وهذا في ظل انعدام تام للتهيئة الحضرية لهذا الحي.
وحسب عدد من السكان فإن معاناتهم تتجاوز لدى البعض 15 سنة كاملة كما أن السلطات المحلية خاصة المجالس البلدية المتعاقبة على تسيير البلدية على دراية تامة بالوضعية الكارثية إلا أن الحي يبقى مهشما إلى غاية اليوم في انتظار تدخل مباشر من والي الولاية لوضع حد لهذه المعاناة خاصة منها المتعلقة بالكهرباء والغاز.
عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق