محليات

السكان يطالبون برفع القيود والانطلاق في مشروع تزويد القرية بالغاز الطبيعي

قرية (هلة) بخيران

رفع سكان قرية (هلة) ببلدية خيران مطلبا في غاية من الأهمية ولجميع المسؤولين وعلى رأسهم والي الولاية  السيد كمال نويصر برفع بعض القيود  عن مشروع تزويد وربط القرية بشبكة الغاز الطبيعي الذي أسند للمقاول ومنذ مدة دون أن يشرع في العمل  والبدء في عملية الإنجاز خصوصا وأن جميع الإجراءات  الإدارية والتنظيمية  قدتمت  من طرف المصالح وحسب مصادر من سكان القرية  وأن محطة الضخ التي تزود القرية بالغاز والبعيدة بحوالي 01 كلم عن القرية قد تم تجهيزها  بكل الأجهزة من أنابيب  ولواحقها من طرف الشركة التي أسند لها المشروع  ومنذ أكثر من عامين وغادرت المكان وتم تسليم مشروع الربط بشبكة الغاز نحو المنازل والسكنات لمقاولة خاصة  دون البدء في عملية الأشغال وهو ماجعل السكان يتسآلون عن متى ينطلق المقاول وهو ماجعل السكان يطالبون من المسؤول  الأول بالولاية بالإسراع والتدخل في اطلاق المشروع خصوصا وأن المنطقة معروفة ببردها القارس شتاء وبمعاناة  السكان وخصوصا في فصل الشتاء  ومع قارورات الغاز والإحتطاب ويبقى أمل السكان هو رؤية قريتهم تخرج من نفق العزلة والتي عانت منه كثيرا وعلى اعتبار أنها قدمت خيرة من أبنائها إذ تحصي في ثناياها قرابة 30 فردا من شهداء ومجاهدين من عائلات عراب وزروالي وسالمي وغيرها من العائلات التي قدمت تضحيات كبيرة وكانت معقلا ومكانا للثوار والمجاهدين ومسؤولي الثورة ودارت بأرضها كمائن ومعارك خلدتها الشواهد والنصب التذكارية المتواجدة بها والتي أزيل البعض منها من طرف مجهولين.

محمد. ع

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق