محليات

السكان يطالبون بمشاريع فك العزلـة

"أولاد مهنية" بخنشلـة

ناشد سكان المنطقة الريفية بمشتة أولاد مهنية التابعة لبلدية الرميلة السلطات المحلية التدخل العاجل لرفع الغبن عنهم في ظل معاناتهم لسنوات طويلة وغياب أدنى شروط الحياة الكريمة خاصة مات علق بانعدام المياه الصالحة للشرب والكهرباء الريفية التي تغيب عن الكثير من العائلات التي استفادت من السكن الريفي و تخلو عنها منذ سنوات لغياب أدنى شروط الحياة بهذه القرية الريفية.

كما طالب سكان القرية من السلطات المحلية ومحافظة الغابات لولاية خنشلة بتخصيص تجمعهم الريفي بمشاريع التنمية الريفية بعد أن أضحت القرية عنوانا للفقر والعزلة والحرمان والتهميش، حيث أجمع السكان على ضرورة تدعيم هذه القرى بمشاريع فك العزلة بفتح مسالك ريفية، وحفر آبار عميقة للتزويد السكان بالماء الشروب  والسقي الفلاحي وتوفير الكهرباء الريفية التي خصتها الدولة في إطار سياسة التجديد الريفي وحماية وتنمية الفضاءات الريفية، وتدعيم نشاطات الفلاحين خاصة في شعبتي تربية الأبقار الحلوب وغراسة الخضروات.

يحدث هذا في وقت أكد فيه المجلس الشعبي البلدي بذل جهود معتبرة من أجل الحفاظ على الإنتاج الفلاحي لهذه المناطق وإدماجها تنمويا، مع التركيز على تحسين ظروفهم المعيشية مؤكدا أنه تم مراسلة محافظة الغابات من أجل تسجيل عمليات تنموية جديدة لفائدة بلدية الرميلة في إطار سياسة التجديد الريفي والفلاحي بخنشلة.

رشيد. ح

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق