دولي

السلطات الإيرانية اعتقلت 7 آلاف معارض في 2018

منظمة العفو:

تقول منظمة العفو الدولية المدافعة عن حقوق الانسان إن السلطات الإيرانية اعتقلت في العام الماضي أكثر من 7 آلاف شخص، فيما وصفتها بأنها حملة قمع سافرة.
وتقول المنظمة إن الحملة المذكورة شملت محتجين وطلابا ومحامين وصحفيين وناشطين في مجالات البيئة وحقوق المرأة ونقابيين، مضيفة أن المئات من هؤلاء سجنوا أو جلدوا، وأن 26 معارضا على الأقل قتلوا بينما مات 9 آخرون في السجون، وجاءت هذه الحملة ردا على موجة من الاحتجاجات ضد الفقر والفساد وغياب الحريات السياسية والاجتماعية.
فيما قال فيليب لوثر، مدير شؤون الشرق الأوسط وشمال افريقيا في منظمة العفو، من المدرسين الذين يعانون من تدني رواتبهم الى عمال المصانع الذين يعانون لأجل إطعام أسرهم، دفع أولئك الذين تجرأوا للمطالبة بحقوقهم في إيران ثمنا باهظا، كما قالت منظمة العفو الدولية إن 112 شخصا على الأقل اعتقلوا أو بقوا رهن الاحتجاز في عام 2018، بعد أن بدأت نسوة بنزع حجابهن علنا للاحتجاج على قانون ارتداء الحجاب القسري.
وكانت المحامية نسرين سوتوديه، وهي محامية بارزة في مجال حقوق الانسان، والتي دافعت عن نسوة اعتقلن في الاحتجاجات، قد ألقى القبض عليها في جوان الماضي وتواجه العديد من التهم المتعلقة بالأمن الوطني، كما حكم على زوجها رضا خاندان، الذي طالب بإطلاق سراحها، بالسجن لمدة 6 سنوات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق