رياضة وطنية

الشباب في مهمة التدارك أمام الفيلاج

شباب فيلاج موسى – شباب عين فكرون

تدخل زوال الغد تشكيلة شباب عين فكرون مباراة الجولة 18 من البطولة أمام الفريق المحلي شباب فيلاج موسى بهدف واحد وهو تسجيل نتيجة إيجابية ولمَ لا العمل على تحقيق ثاني انتصار خارج أسوار ملعب علاق عبد الرحمان ولما لا تكرار سيناريو مباراة الشاوية خصوصا وأن المواجهة تلعب بدون جمهور حيث سيكون هدف أشبال المدرب الجديد محمد بلشطر هو الصمود أمام المحليين طيلة المباراة لتفادي الهزيمة خاصة أن الظروف ستكون مواتية أمامهم لتحقيق هذا الهدف وسيكون لاعبو عين فكرون في هذه المواجهة مطالبين بتسجيل نتيجة إيجابية أمام “الفيلاج” لتدارك التعثر الأخير داخل الديار أمام قايس وقد أكد اللاعبون أنهم واعون بالمسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتقهم في مواجهة الغد، من خلال إشارتهم أنهم لن يدخروا أي جهد في سبيل العودة إلى الديار بنتيجة إيجابية، مادام هدفهم الأول هو تحسين المسار والأكثر من هذا وعد رفقاء إدريس حلوي أنصارهم بنتيجة إيجابية تسعدهم وتجعلهم يطمئنون أكثر على فريقهم في المرحلة المقبلة من البطولة، ورغم أن المباراة تلعب خارج الديار إلا أن نقاطها تبقى مهمة جدا للشباب في حسابات البقاء، حيث أنّ عودة التشكيلة بنتيجة إيجابية يعني الخروج نهائيا من دائرة الفرق المهددة بالنزول، في حين أنّ التعثر لا يخدم الشباب مطلقا بحكم أنّ الفريق سيبقى تحت ضغط النتائج وسيكون هدف المدرب الجديد بلشطر هو تحقيق الانتصار في مواجهة اليوم لضمان انطلاقة ناجحة له مع فريقه مع كسب ثقة الآلاف من الأنصار مع البداية وينتظر الجميع في عين فكرون مشاهدة لمسة هذا المدرب خاصة بعد إعطائه لوعود بقدرته في إيجاد الحلول لتحسين وضعية الفريق.

أحمد أمين. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق