رياضة وطنية

الشباب يحقق الأهم أمام الفيلاج ويعود بنقطة الأمان

شباب عين فكرون

تمكن أشبال المدرب محمد بلشطر من العودة بنقطة ثمينة جدا من تنقلهم المحفوف بالمخاطر إلى جيجل عندما فرضوا على الفريق المضيف فيلاج موسى التعادل الإيجابي رغم أن الشباب كان بإمكانه العودة بالزاد كاملا لو إستغل جيدا الفرص الكثيرة حيث قدم فريق الشباب مقابلة كبيرة خاصة من ناحية الأداء الجماعي و كذا من ناحية الإرادة و الرغبة و الحماس الذي لعب به رفقاء المتألق إدريس حلوي الذين رفعوا التحدي ونجحوا في فرملة الفيلاج والذي لازال يعاني منذ بداية مرحلة العودة كما نشير إلى أن اللاعبين عرفوا كيف يعودون بنتيجة إيجابية أين سيطروا على مختلف أطوار المواجهة وأبان اللاعبون على المستوى الحقيقي للفريق كما أن هذه النتيجة تسمح لهم بالتحضير لباقي المشوار في أحسن الظروف وترفع معنوياتهم مادام أنهم سيستقبلون في الجولة المقبلة مولودية قسنطينة إضافة إلى أن هذه النتيجة طمأنت الأنصار كثيرا وأعاد لهم الثقة خاصة أنهم شككوا كثيرا في المستوى الفني للفريق وفي قدرته في على تحقيق البقاء بعد الوجه الباهت الذي ظهروا به في المباراة السابقة أمام قايس كما وقف العديد من متتبعي الشباب أن الدفاع لعب دورا هاما في تسجيل النقطة الإيجابية بما أنه أوقف الحملات المتتالية لمهاجمي الفيلاج وشكل جدارا منيعا ضد رغبة الخصم في تسجيل الانتصار، وهو ما أشاد به المدرب بلشطر كما نشير إلى أن هذا الأخير نجح في أول إختبار له مع الفريق في إنتظار التأكيد في الجولات القادمة.

أحمد أمين. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق