رياضة وطنية

الشباب يضبط عقارب ساعته على مواجهة الداربي أمام الشاوية

شباب عين فكرون

لا تزال تشكيلة الشباب تتابع تحضيراتها بجدية كبيرة استعدادا للداربي أمام إتحاد الشاوية هذا الجمعة بملعب “زرداني حسونة” والتي لم يعد يفصلنا عنها الكثير ومع اقتراب هذا الموعد الهام يبقى رفقاء رشدي قزاينية يتدربون بجدية كبيرة و يبذلون مجهودات كبيرة حتى يكونوا في أحسن أحوالهم أمام الفريق الجار من أجل الظفر بنتيجة إيجابية للبصم على بداية قوية مع مرحلة العودة ناهيك على أن التخلص من المراتب الأخيرة يتطلب منهم تخطي عقبة المحليين بسلام هذا الجمعة ولهذا فالطاقم الفني للفريق ضبط عقارب ساعته على هذه المواجهة التي تكتسي أهمية كبيرة للفريق لأن الفوز بنقاطها الثلاث سيسمح للشباب بالتخلص من المراتب الأخيرة خاصة وأن التعثر قد يعيد الفريق إلى نقطة الصفر ولهذا المدرب توفيق كابري وحتى يتفادى أية مفاجأة غير سارة من أصحاب الأرض والجمهور طالب أشباله بضرورة العودة بنتيجة جيدة من خارج الديار هذا وركز الطاقم الفني كثيرا خلال الحصص التدريبية على العمل أمام المرمى حتى يحسن ويطور الحس التهديفي للاعبي الخط الأمامي نظرا لغياب النجاعة والفعالية الهجومية خلال مرحلة الذهاب.

وفي سياق متصل تحدث التقني توفيق كابري مطولا مع لاعبيه وذلك بغية وضعهم أمام الأمر الواقع وتحسيسهم بأن المهمة التي تنتظرهم أمام إتحاد الشاوية صعبة ، الأمر الذي يفرض عليهم أخذ الأمر بكل جدية وكذا أخذ كل المواجهات القادمة بنفس الارادة كما نشير إلى أن المدرب أخذ جميع احتياطاته من المنافس حيث درس طريقة لعبهم ويحضر لمفاجأة المحليين كما طالب المدرب من لاعبيه أنه لن يرضى بغير الإنتصار هذه الرسالة التي فهمها أشباله والذين يؤكدون على أنهم سيعملون المستحيل من أجل تحقيق نتيجة إيجابية في هذه المواجهة.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق