رياضة وطنية

الشبيبة من أجل النجمة الثانية في النهائي الثاني لها

"أبناء العقيبة" للمرة الحادية عشر في النهائي من أجل النجمة الثامنة

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

شباب بلوزداد و شبيبة بجاية لتنشيط نهائي 2019

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سينشط فريقا شباب بلوزداد وشبيبة بجاية نهائي كاس الجمهورية لسنة 2019 بعدما تمكن الشباب من خطف ورقة التأهل أمام فر يق شباب قسنطينة بواقع هدفين دون رد في إياب نصف نهائي الكأس وكان أبناء العقيبة قد خسرو في لقاء الذهاب بهدف دون رد ليخوض بذلك الشباب النهائي الحادي عشر في تاريخه، وسيلتقي فريق شبيبة بجاية الذي أقصة المتخصص وفاق سطيف رغم هزيمته في مباراة العودة فوق ميدانه بهدف دون رد لكن الشبيبة خدمتها نتيجة لقاء الذهاب الذي فازت به بهدفين لهدف واحد، ونشط رفاق المرحوم لالماس أول نهائي لهم سنة  1966 أمام فريق رائد القبة وتوجوا بالكاس بعد فوزهم بنتيجة 3/1  ثم واجهوا في النهائي الثاني الذي لعب مرتين أمام الجار اتحاد العاصمة سنة 1969 حيث تعادل الفريقان في اللقاء الأول بنتيجة هدف لهدف، ليفوز زملاء عبروق في المباراة الثانية بنتيجة 5/3 وبعدها نشطوا النهائي الثالث والثاني على التوالي سنة 1970 أمام ذات المنافس وتعادلوا في اللقاء الأول بنتيجة هدف لهدف ليفوزا باللقاء الثاني بواقع 4/1 وبعد ثماني سنوات عاد أبناء العقيبة مجددا لتنشيط المباراة النهائية حيث واجهوا مرة أخرى الجار اتحاد العاصمة، وانتهت المباراة في وقتيها الرسمي والإضافي بالتعادل السلبي قبل أن يفوزوا بركلات الترجيح 3/0 بفضل براعة الحارس العم، وبعد عشر سنوات كاملة التقى مرة أخرى شباب بلوزداد بالغريم اتحاد العاصمة للمرة الرابعة في النهائي، وكان الفوز هذه المرة حليف أبناء سوسطارة بركلات الترجيح 5/4 بعد نهاية الوقتين الرسمي والإضافي بالتعادل السلبي، وفي الموسم 1995 عاود الشباب تنشيط المباريات النهائية للمرة السادسة حيث واجه فريق أولمبي المدية وتمكن من الظفر بالكأس بفوزه بنتيجة 2/1، وفي سنة 2003 التقى زملاء علي موسى في اللقاء النهائي بالجار اتحاد العاصمة للمرة الخامسة وعادت الغلبة لزملاء سليم عريبي بهدفين لهدف واحد ليعودوا بعد ستة سنوات للمنافسة على التاج سنة 2009 أمام فريق أهلي البرج حيث انتهى اللقاء بالتعادل السلبي ويفوز الشباب بركلات الترجيح 2/1 وبعد ثلاث سنوات تأهل شباب بلوزداد للمرة التاسعة للمقابلة النهائية وواجهوا الإختصاصي وفاق سطيف وخسروا بنتيجة 2/1 لكنهم تمكنوا من الثأر من المنافس سنة 2017 في النهائي العاشر والثاني بين الفريقين بهدف دون رد وبحوزة أبناء المدرب عمراني سبعة كؤوس توجوا بها سنوات(1966، 1969، 1970، 1978، 1995، 2009، 2017 ) في حين خسروا ثلاث نهائيات مرتين أمام اتحاد العاصمة ومرة أمام وفاق سطيف سنوات(1988، 2003، 2012 ).

وبخصوص المنشط الثاني لنهائي كاس الجمهورية شبيبة بجاية فقد تأهل للمرة الثانية في تاريخه وسبق له التأهل مرة واحدة 2008 وفاز بها أمام فريق وداد تلمسان بركلات الترجيح 3/1 بعد نهاية الوقتين الرسمي والإضافي بالتعادل الإيجابي هدف في كل شبكة.

شاكر. أ

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق