إقتصاد

الصادرات خارج المحروقات بلغت ملياري دولار

من المرتقب أن تتخذ تدابير جديدة في مجال الدعم والمصاحبة لتصدير المنتجات الفلاحية، في إطار تشجيع الصادرات خارج المحروقات التي سجلت حسب تقديرات وزارة التجارة نحو ملياري دولار منذ بداية السنة إلى غاية نهاية أوت الماضي.

وترمي الإجراءات الجديدة التي ستعتمد في سياق مخطط عمل إلى ضمان احترام كافة المواصفات لتصدير المنتجات الفلاحية والصناعية الغذائية وبالتالي تفادي حدوث أي اختلالات في سلسلة التصدير من الإنتاج إلى التعبئة واللوجستيك، وسيتم اعتماد مخطط عمل لترقية الصادرات الخاصة بالمنتجات الفلاحية وإقرار إستراتيجية وطنية لتنويع الصادرات، وهو ما من شأنه أن يضمن دعم سياسة تجارية لتحفيز الصادرات خارج نطاق المحروقات التي تظل محتشمة، رغم إعلان وزارة التجارة في آخر تقدير لها عن بلوغ هذه الصادرات ملياري دولار خلال ثمانية أشهر من السنة الحالية مقابل 1.2 مليار دولار سنة 2017.
ويرتكز مخطط العمل لترقية الصادرات الخاصة بالمنتجات الفلاحية حول خمس محاور بداية بوضع خارطة لإنتاج المنتجات الفلاحية المختلفة واعتماد مخابر شهادات التصديق والتقييس للمنتجات الفلاحية، إلى ضمان تنافسية المنتجات الفلاحية وإرساء قواعد لوجستيكية تسمح بتصدير هذه المواد والمنتجات وأخيرا مصاحبة المصدرين في الخارج، و تشدد وزارة التجارة على ضمان توفير العرض الفلاحي ولكن، قابلية تصديرها أيضا وفقا للمواصفات والشروط الضرورية وأن تكون حائزة على شهادات المطابقة لتوفير جميع المواصفات لتصديرها إلى السوق الدولية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق